advertisement

انواع علف الحصان والفرق بينها (النظام الغذائي للخيل)

0 2٬805

يمتلك الحصان شفاهًا ذات حساسية ممتازة وقدرة كبيرة على الحركة لانتقاء الأجزاء الصالحة من النباتات وترك الأجزاء الأخرى غير الصالحة للأكل. والحصان كالمواشي يحب اكل الأعلاف ،ويشتهي بشدة بعض الفواكه كالتفاح والجزر.هناك العديد من انواع علف الحصان الموجودة في السوق،والتي قد تحير بعض الاشخاص ،خاصة المربيين المبتدئين ،هذه الانواع تختلف في خصائصها وقيمتها الغذائية حسب الحاجة اليها ،فهناك اعلاف اساسية تقدم للخيول بشكل يومي مثل التبن والبرسيم ،وهناك اعلاف تستخدم بشكل شائع لخيول السباق لأنها تبذل أقصى مجهود وطاقة عالية جدا فتتطلب 3 وجبات من الحبوب والأعشاب الخضراء والمواد الغنية بالبروتينات والفيتامينات والأملاح المعدنية والماء لتعويض الفقد فيهما ويختلف نظام التغذية من مكان لآخر حسب نوع الخيل ونوع الغذاء المتوافر .كما ان هناك انواع من الاطعمة المركزة التي تستخدم كإضافات تسهيلية او تكميلية لعملية الغذاء عند الحصان.

advertisement

1- علف الدريس

وهو من أفضل الأغذية التى تقدم للخيل،والدريس ما هو إلا صورة من صور حفظ النباتات العلفية الخضراء مثل البرسيم عن طريق التجفيف طبيعيا أو اصطناعيا لتصل نسبة الرطوية لأقل من 20% ،حيث يحتوى على الكالسيوم والبروتين والفيتامينات وتصل نسبة البروتين في الدريس لحوالى 14٪ بروتين خام وتفضل الخيول الدريس الحلو المذاق والمحضر جيدا وتتجنب الدريس الحامض ويحضر الدريس من البرسيم والشوفان والشعير.

2- التبن

advertisement

يقدم للخيول مواد خشنة مثل التبن سواء كان تبن قمح أو شعير أو شوفان والتبن هو ناتج دراس الأوراق والسيقان الجافة للنبات،ويحتوى التبن على نسبة عالية من الألياف بجانب أنها ذات قيمة غذائية منخفضة ،لا تحتوى على بروتين وهى مادة عسرة الهضم تستخدم كعليقة حافظة فقط (يعطى الخيول شعورا بالشبع).ويفضل إضافة الذرة أو الكسب أو النخالة إلى التبن لتكسبه تأثيرا ملينا.ويعتبر تبن الشوفان أفضلها لأنه أعلى فى القيمة الغذائية ومستساغ الطعم.

3- بنجر السكر

يحتوى كل من الجزر وبنجر السكر على نسبة عالية من الماء والسكر وعلى كمية قليلة من المواد الأزوتية، ولذلك يضاف إلى العليقة التي تحتوى عليها المركبات الأزوتية والعناصر المعدنية،فهى مواد سهلة الهضم ويستسيغها الحصان ويقبل عليها بشهية والجذر مصدر جيد للكاروتين. ويقطع الأعلاف قبل تقديمها وعدم الإكثار منها حتى لا تسبب إسهال.

4- العلف الاخضر (البرسيم)

advertisement

الأعلاف الخضراء وأهمها البرسيم فتقدم للخيول التى تؤدى أعمالاً خفيفة أو متوسطة بمعدل 20 كجم وذلك حسب المادة الجافة في العليقة وفى حالة الخيول فى مرحلة التكاثر يمكن إضافة الأعلاف الخضراء بنسبة 15 – 20 كجم ويفضل مزج الأعلاف الخضراء كثيرة الرطوبة بالتبن عند تقديمها لتلاقى الاضطرابات الهضمية. والبرسيم غنى بالمواد الكربوهيدراتية والفيتامينات والأملاح المعدنية،إلا أن محتواها من البروتين القابل للهضم أقل وتعطى نتائج أفضل بخلطها بعليقة بقولية.وعموما يقدم أولا الدريس ثم الحبوب ثم ماء الشرب وأخيرا الأعلاف الخضراء.

5- أعلاف مركزة

advertisement

تحتوى الأعلاف المركزة على نسبة كبيرة من المواد الغذائية السهلة الهضم والتى يأكلها الحيوان لزيادة إنتاجه وتحتوى على نسبة أقل من الألياف مع قيمة غذائية عالية ،وهي مواد غذائية مكملة للعليقة ويجب تقديمها مجروشة،ومن هذه المواد:

  • الشوفان: أفضل أنواع الحبوب للخيول لطعمها المستساغ ويقدم الشوفان بمفرده أو مخلوطا بحبوب أخرى وقد يقدم مجروشا أو كاملاً.
  • الذرة : مصدر جيد للطاقة وللفيتامينات وخاصة للذرة الصفراء (غنية بفيتامين A) يعيبها أنها يمكن تخمرها بالتخزين غير السليم فيسبب التسمم والإفراط منها يزيد الوزن ويفضل تقديمها مجروشة وخاصة عند خلطها بالشوفان.
  • الشعير: يقدم الشعير بدلا من الشوفان فى البلاد التى لا تزرعه، ويفضل تقديمه مجروشا وهو متفوق عن الشوفان فى القيمة الغذائية الكلية.
  • الكتان: لها تأثير مفيد على القناة الهضمية كما أنها تكسب الخيل لمعانا وبريقا.
  • فول الصويا: من أكثر أنواع الحبوب مصدرا للبروتين.
  • الردة: عند استخراج الدقيق من القمح فتقوم الآلات بفصل الغلاف الخارجي للحبة وكذلك الجنين وهذه المخلفات تسمى النخالة أو الردة وإذا احتوت الردة على غلاف الحبة فقط فإنها تسمى الردة الناعمة، وتصل نسبة البروتين إلى حوالى 10-12٪ وهى من الأغذية سهلة الهضم مستساغة الطعم الملينة.كما انها غنية بالفوسفور وفيتامين E وينصح بإضافتها إلى علائق الإناث أثناء فترة الحمل والرضاعة وكذلك للذكور فى حالة التكاثر ويفضل خلطها مع الشوفان.

advertisement

6- الهريس

الهريس غذاء كامل يتركب من علف مركز مصنع وحبوب وأملاح معدنية،وتتكون من خليط من الردة + ذرّة ملح + ملء قبضة اليد بذور الكتان+ 2 جزء من الشوفان مع إضافة كمية صغيرة من المولاس وإضافة الماء المغلى مع التقليب حتى يتماسك القوام ويغطى ويترك،ليتبخر الماء وامتصاص معظمه ويترك ليبرد ويقدم للحصان دافئا.تقدم الهريس عقب الانتهاء من التدريبات الشاقة أو قبل يوم الراحة من التغذية لتنظيم حركة ونشاط الأمعاء وهى مفيدة للحصان .

7- مركزات غنية بالبروتينات

وهى مواد غنية بالبروتينات، وتضاف للعليقة فى مرحلة النمو أو اللإناث في مرحلة الحمل والرضاعة أو للخيول التي تبذل مجهودا كبيرا ،وأهمها :

  • المولاس : سائل كثيف القوام غنى القيمة الغذائية وخاصة الحديد والكالسيوم وفيتامين ب ويستخدم المولاس فى صناعة الأعلاف المضغوطة،ويستخدم كفاتح للشهية غير أنه فقير فى محتواه البروتينى القابل للهضم،ويعمل كملين. والإفراط فيه يقلل من كفاءة عملية الهضم.
  • الزيوت النباتية:وتشمل زيت فول الصويا وزيت دوار الشمس وزيت الذرة وتستخدم كمكملات غذائية لغناها بالبروتين (حوالى 40٪ بروتين) والفيتامينات والعناصر المعدنية التى أهمها الفوسفور ويجب حفظها في مكان بارد ومظلم لأنها تتزنخ،وتستخدم لإنتاج الطاقة اللازمة للخيول فى السباقات القدرة والتحمل ويساعد على زيادة الوزن.

8- نباتات أو ثمار فاكهة

advertisement

وهى إضافات مكملة الغرض منها فتح الشهية والتشجيع او المكافئة ،وهذه الفاكهة الذي يحبها الحصان مثل استخدام قطع الجذر أو التفاح الطازج أو التمر.والجذر سهل الهضم ويستسيغه الحصان ويقبل عليه بشهية وهو مصدر جيد للكاروتين ولكن الإكثار منها يسبب الإسهال .

9- العلف المصنع

يباع بالأسواق علف مصنع عبارة عن تركيبات ممزوجة من مكونات غذائية يتوافر فيها نسب من كل من البروتين – الكربوهيدرات – الدهون – الماء – الأملاح – الفيتامينات.تختلف نسب هذه المكونات داخل العلف حسب الغرض .وتتوافر في صورة مكعبات أو أصابع مضغوطة من العلف أو خلطات خشنة (حلوة المذاق) وتوجد بصورة متوازنة تماما ولا تتطلب أى تغذية أخرى إضافية غير الماء .

advertisement

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.