advertisement

معلومات عن كلب السامويد،تقرير شامل

0 1٬267

كلب السامويد هو نوع من الكلاب الشمالية التي تتميز بفرو أبيض ناصع وشخصية ودودة ومرحة. هذه الكلاب تنحدر من سيبيريا، حيث كانت تستخدم لجر الزلاجات وحراسة القطعان.

advertisement

التاريخ والأصل

هذا النوع من الكلاب ينحدر من سيبيريا، حيث كان يعيش مع شعب السامويد، وهم قبائل نومادية تتجول في المناطق الشمالية من روسيا وسيبيريا. هؤلاء الناس كانوا يستخدمون كلابهم لأغراض مختلفة، مثل جر الزلاجات، وحراسة القطعان، وصيد الحيوانات، والتدفئة في الليالي الباردة. كانت كلاب السامويد تعامل بحب واحترام من قبل أصحابها، مما أثر على شخصيتها الودودة والمطيعة.

كلب السامويد سمي على اسم شعب السامويد، وهذا الاسم يعني “الناس الذين يأكلون المرو”، وهو نوع من الطحالب التي تنمو في الماء. كان شعب السامويد يتغذى على هذه الطحالب، بالإضافة إلى الأسماك واللحوم. كان شعب السامويد يحترم كلابهم، وكانوا يؤمنون بأن أرواح أجدادهم تسكن فيها. لذلك، كانوا يقدمون لها أفضل الأطعمة والمأوى، وكانوا يدفنونها بشكل مشرف عند موتها.

advertisement

في أواخر القرن التاسع عشر، بدأ المستكشفون الأوروبيون في اصطحاب كلاب السامويد معهم في رحلاتهم إلى القطب الشمالي. كانت هذه الكلاب تتحمل ظروف المناخ القاسية، وتساعد في جر المعدات والإمدادات. كان أول ظهور لكلب السامويد في أوروبا في عام 1889، عندما أحضر المستكشف روبرت سكوت زوجًا من هذه الكلاب إلى إنجلترا. بعد ذلك، بدأ عشاق هذه الكلاب في تربيتها وعرضها في المعارض. في عام 1909، تم تأسيس نادي كلب السامويد في إنجلترا. في عام 1911، تم تأسيس نادي كلب السامويد في أمريكا.

كلب السامويد هو نتيجة تطور طبيعي لآلاف السنين، دون تدخل بشري كبير. لذلك، فإن هذه الكلاب تحافظ على صفاتها الأصيلة والفطرية. هذه الكلاب تزال تستخدم لجر الزلاجات في بعض المناطق من سيبيريا وروسيا. كما أصبحت هذه الكلاب شائعة كحيوانات أليفة في جميع أنحاء العالم، بفضل جمالها وشخصيتها الرائعة. هذه الكلاب تحتاج إلى رعاية خاصة وتدريب مناسب، لتكون أفضل رفيق للإنسان.

مظهره وحجمه

  • مظهر وحجم كلب السامويد هو ما يجذب الكثير من الناس إليه. هذا النوع من الكلاب يتمتع بجسم قوي ومتناسق، مغطى بفرو كثيف وأبيض ناصع. يصل طوله إلى 53-60 سنتيمتراً عند الكتف، ووزنه إلى 20-30 كيلوغراماً. لديه رأس مستديرة وأذنان مثلثتان مستقيمتان. عيناه بنية أو زرقاء، وأنفه سوداء أو بنية. ذيله طويل ومنحنٍ فوق ظهره. لديه قدمان كبيرتان مغطات بفرو لحمايته من البرودة.
  • فرو كلب السامويد هو أحد أبرز مميزاته. هذا الفرو يتكون من طبقتين: طبقة داخلية ناعمة وكثيفة، تعمل على عزل الحرارة والرطوبة، وطبقة خارجية خشنة وطويلة، تعمل على حماية الطبقة الداخلية من الأتربة والماء. هذا الفرو يحتاج إلى التمشيط والفرشاة بشكل يومي، لإزالة الشعر الميت والتخلص من التشابكات. كما يجب على مالكي هذه الكلاب تجنب حلاقة فروها أو قصه بشدة، لأن ذلك يؤثر على قدرتها على التحكم في درجة حرارة جسمها.
  • لون فرو كلب السامويد هو أبيض بشكل رئيسي، لكنه قد يحتوي على بعض الظلال الأخرى، مثل الكريمي أو الفضي أو البيج. هذا اللون يساعد في تمويه كلب السامويد في المناطق المغطاة بالثلج، ويعكس أشعة الشمس لتبريد جسمه. كما يضفي على كلب السامويد مظهرًا نظيفًا وأنيقًا.
  • شكل رأس كلب السامويد هو ما يجعله يبدو دائمًا سعيدًا وودودًا. هذا الشكل يسمى “ابتسامة سام”، وهو يتألف من انحناء طفيف في زوايا فمه، وانحراف قليل في أذنيه. هذه “الابتسامة” تعبر عن شخصية كلب السامويد المحبة للحياة والمرح، وتجذب انتباه الناس إليه.
  • كلب السامويد هو كلب جذاب وجميل، يستحق المديح والإعجاب. هذه الكلاب تحافظ على مظهرها المشرق والصحي، إذا تلقت العناية المناسبة من قبل مالكيها. هذه الكلاب تضفي سحرًا خاصًا على من يراها أو يمتلكها.

advertisement

الصحة والعناية

كلب السامويد يعاني من بعض المشاكل الصحية الموروثة، مثل التهاب المفاصل، والتهاب القرنية، والتهاب الغدة الدرقية، والسكري. لذلك، يجب على مالكي هذه الكلاب إجراء فحوصات طبية دورية لها، واتباع نظام غذائي متوازن ومناسب لعمرها ونشاطها. كما يجب على مالكي هذه الكلاب تنظيف أسنانها وأذنيها بانتظام، وقص أظافرها عند الحاجة. فرو كلب السامويد يحتاج إلى التمشيط والفرشاة بشكل يومي، لإزالة الشعر الميت والتخلص من التشابكات. كما يجب على مالكي هذه الكلاب تجنب حلاقة فروها أو قصه بشدة، لأن ذلك يؤثر على قدرتها على التحكم في درجة حرارة جسمها.

advertisement

التدريب والتأديب

كلب السامويد يستجيب جيدًا للتدريب، إذا كان مبنيًا على التحفيز والثناء والمكافآت. يجب على مالكي هذه الكلاب بدء التدريب منذ سن مبكرة، لتعزيز الانضباط والطاعة. كما يجب على مالكي هذه الكلاب تعليم كلبهم كيفية التعامل مع الأشخاص والحيوانات الأخرى بطريقة اجتماعية وودية. يجب تجنب استخدام العنف أو التخويف أو العقاب في التدريب، لأن ذلك يؤدي إلى خلق ردود فعل سلبية أو عدائية من قبل كلب السامويد.

advertisement

شخصيته وسلوكه

  1. شخصية وسلوك كلب السامويد هو ما يجعله كلبًا مثاليًا للعائلة والأطفال. هذا النوع من الكلاب هو كلب محب للحياة والمرح، يحب التفاعل مع الناس والحيوانات. هو كلب ذكي وسهل التدريب، لكنه يحتاج إلى تحديات مستمرة لإبقائه منشغلاً. هو كلب مخلص وودود، لكنه يميل إلى التنافس مع الكلاب الأخرى من نفس الجنس. هو كلب نشط ويرغب في ممارسة التمارين البدنية بانتظام، خاصة في المناطق الباردة. هو كلب صاخب ويلف أحياناً بصوت عالٍ.
  2. كلب السامويد هو كلب يعشق الانتباه والحنان من قبل مالكيه. هذه الكلاب تحتاج إلى قضاء وقت كافٍ مع عائلتها، ولا تحب العزلة أو الإهمال. إذا تركت وحيدة لفترات طويلة، قد تصبح حزينة أو مضطربة أو مدمرة. هذه الكلاب تحترم سلطة مالكيها، لكنها تحتفظ بشيء من الاستقلالية والعناد. لذلك، يجب على مالكي هذه الكلاب استخدام طرق التدريب الإيجابية والمشجعة، وتجنب الصرامة أو الغضب.
  3. كلب اجتماعي بطبيعته، يحب التعرف على الأشخاص والحيوانات الأخرى. هذه الكلاب تتأقلم جيدًا مع الأطفال والكلاب الأخرى، إذا تم تعريفها بهم منذ سن مبكرة. لكنها قد تظهر بعض التحفظ أو العدوانية تجاه الغرباء أو الحيوانات الأخرى، خاصة إذا شعرت بالتهديد أو الخوف. لذلك، يجب على مالكي هذه الكلاب تعزيز ثقتها وثقافتها، وتعليمها كيفية التصرف بطريقة لائقة في المجتمع.
  4. يحتاج إلى نشاط بدني يومي، لإطلاق طاقته وصحته. هذه الكلاب تستمتع بالمشي أو الجري أو اللعب في المساحات المفتوحة. كما تستمتع بالأنشطة التي تستغل قدراتها على جر الزلاجات أو حراسة المخيمات، مثل التزحلق على الثلج أو المشاركة في المسابقات. يجب على مالكي هذه الكلاب تزوددها بألعاب مناسبة لذكائها وفضولها، لإشغال عقلها ومنعها من الضجر.
  5. السامويد هو كلب يمتلك شخصية مميزة وساحرة، تجعله صديقًا مخلصًا ومحبوبًا. هذه الكلاب تعطي الكثير من الحب والفرح لمن يربيها أو يتعامل معها. هذه الكلاب تحتاج إلى الكثير من الرعاية والتفاني من قبل مالكيها، لتكون أفضل رفيق للإنسان.

تغذية كلب السامويد

هذا النوع من الكلاب يحتاج إلى غذاء عالي الجودة وغني بالبروتين والدهون والألياف والفيتامينات والمعادن. كما يحتاج إلى كمية مناسبة من الماء النظيف والمنعش.هذه بعض النصائح والإرشادات حول تغذية كلب السامويد.

  • اختر نوع الطعام المناسب: يمكنك اختيار بين ثلاثة أنواع رئيسية من الطعام لكلبك: الطعام الجاف (الدراي فود)، والطعام الرطب (الويت فود)، والطعام الخام (الرو فود). كل نوع له مزايا وعيوبه، لذا يجب عليك مقارنة بينهم واختيار ما يناسب احتياجات كلبك وميزانيتك. بشكل عام، يفضل أن تكون نسبة البروتين في طعام كلبك ما بين 22-30%، ونسبة الدهون ما بين 10-20%، ونسبة الألياف ما بين 2-5%. كما يجب أن تحتوي على أحماض دهنية أساسية مثل أوميغا 3 وأوميغا 6، وفيتامينات مثل A وD وE وK، ومعادن مثل الكالسيوم والفسفور والزنك.
  • حدد كمية الطعام المطلوبة: كمية الطعام التي تقدمها لكلبك تعتمد على عدة عوامل، مثل عمره، ووزنه، وصحته، ونشاطه. لا يوجد قانون ثابت لحساب كمية الطعام المثالية لكلبك، لكن يمكنك استخدام بعض المؤشرات المفيدة. على سبيل المثال، يمكنك اتباع التعليمات الموجودة على عبوة الطعام التي تشتريها، أو استشارة طبيب بيطري، أو استخدام آلة حاسبة غذائية للكلاب. بشكل عام، يُقدر أن كلب سامويد بالغ يزن 25 كيلوغرامًا يحتاج إلى حوالي 1500 سعر حراري في اليوم. يجب تقسيم هذه الكمية إلى وجبتين في الصباح والمساء، وتجنب إطعام كلبك قبل أو بعد التمارين الشديدة.
  • راقب صحة كلبك: من المهم أن تلاحظ أية تغيرات في صحة كلبك أو سلوكه نتيجة لنوع أو كمية الطعام التي تقدمها له. إذا كان كلبك يبدو سعيدًا ونشيطًا ولديه فراء لامع وبشرة صحية وبراز طبيعي، فهذا يعني أنك تغذيه بشكل جيد. إذا كان كلبك يبدو متعبًا أو مكتئبًا أو لديه فراء باهت أو بشرة متهيجة أو براز غير طبيعي، فهذا يعني أنك تحتاج إلى مراجعة نظامه الغذائي. قد يكون كلبك يعاني من حساسية غذائية أو نقص تغذوي أو زيادة وزن أو مشكلة صحية أخرى. في هذه الحالة، يجب عليك استشارة طبيب بيطري لتشخيص المشكلة وإعطاء العلاج المناسب.

التكاثر والانجاب عند كلب السامويد

advertisement

هذه الكلاب تصل إلى سن النضج الجنسي في سن 6-12 شهرًا. يستمر دورة حيض كلبة السامويد في المتوسط 21 يومًا، وتحدث مرتان في السنة. تستغرق فترة الحمل لكلبة السامويد حوالي 63 يومًا، وتنجب ما بين 4-6 جراء في المرة الواحدة.هذه بعض النصائح والإرشادات حول التكاثر والإنجاب عند كلب السامويد:

  • اختر شريكًا مناسبًا: إذا كنت ترغب في تربية كلب السامويد، فعليك اختيار شريك من نفس السلالة والمواصفات. يجب أن يكون شريكك صحيًا وخاليًا من أي مشاكل وراثية أو صحية. كما يجب أن يكون شريكك مطابقًا لمعايير الجمال والجودة التي تحددها المنظمات المعترف بها، مثل [الاتحاد العالمي للسامويد] أو [الاتحاد المصري للسامويد]. يمكنك التعرف على شريك مناسب من خلال زيارة المعارض أو النوادي أو المزارع المتخصصة في تربية كلب السامويد.
  • تابع دورة حيض كلبتك: إذا كانت كلبتك جاهزة للتزاوج، فستظهر بعض العلامات التي تدل على ذلك. على سبيل المثال، ستزداد شهوتها الجنسية، وستصبح أكثر اجتماعية وودية مع الذكور، وستظهر إفرازات دموية من عضوها التناسلي. يمكنك استخدام بعض الطرق لمعرفة متى تكون كلبتك في فترة التبويض، وهي فترة تستطيع فيها حمل جراء. بعض هذه الطرق هي: قياس درجة حرارة كلبتك، أو فحص عضوها التناسلي، أو إجراء اختبار هورمون LH. عادةً، تحدث فترة التبويض بعد 9-12 يومًا من بدء دورة حيض كلبتك.
  • أجرِ عملية التزاوج: إذا كانت كلبتك في فترة التبويض، فعليك إحضار شريكها إلى مكان هادئ وآمن، حيث تشعر بالارتياح والثقة. عادةً، تستغرق عملية التزاوج بين 15-30 دقيقة، وقد تحدث أكثر من مرة في يوم واحد أو على مدى أيام متتالية. يجب أن تترك كلبتك وشريكها وحدهما خلال عملية التزاوج، ولا تتدخل أو تزعجهما. بعد انتهاء عملية التزاوج، يجب أن تعطي كلبتك بعض الطعام والماء والراحة، وتشكر شريكها وصاحبه.
  • راقب حالة كلبتك: بعد عملية التزاوج، قد تظهر بعض العلامات التي تدل على حمل كلبتك. على سبيل المثال، ستزداد شهيتها الغذائية، وستصبح أكثر هدوءًا ونعاسًا، وستنمو ثديها وتظهر إفرازات منها. يمكنك التأكد من حمل كلبتك من خلال زيارة طبيب بيطري، وإجراء فحص سونار أو دم أو هورمون. يجب عليك الاهتمام بصحة كلبتك خلال فترة الحمل، واتباع نظام غذائي متوازن ومناسب لحالتها، وتقديم الماء النظيف والمنعش لها، وتجنب إجهادها أو تعريضها للخطر.
  • أعد مكانًا للولادة: قبل موعد الولادة المتوقع، عليك أن تخصص مكانًا نظيفًا ودافئًا وهادئًا لكلبتك، حيث تشعر بالأمان والراحة. يجب أن يكون هذا المكان مجهزًا ببطانية أو منشفة ناعمة، وصندوق أو سرير مناسب لحجم كلبتك، وأغذية وماء قريبة منها. كما يجب أن تضع بعض الأدوات اللازمة للولادة، مثل: مقص نظيف لقطع الحبال السرية، وخيط نظيف لربط الحبال السرية، وقطن نظيف لتنظيف الجراء، وميزان لقياس وزن الجراء.
  • ساعد كلبتك في الولادة: عند حلول موعد الولادة، ستظهر كلبتك بعض الأعراض التي تدل على ذلك. على سبيل المثال، ستنخفض درجة حرارة كلبتك إلى 37 درجة مئوية أو أقل، وستصبح عصبية أو قلقة، وستفقد شهيتها الغذائية، وستحفر في المكان المخصص لها. يجب عليك مساندة كلبتك خلال فترة الولادة، وإشادة بها وتشجيعها. لا تحاول التدخل في عملية الولادة، إلا إذا كان ضروريًا. إذا حدث أي مشكلة أو تأخير في الولادة، فاتصل بطبيب بيطري لتشخيص المشكلة وإعطاء العلاج المناسب.
  • اهتم بكلبتك وجراءها: بعد الولادة، ستحاول كلبتك تنظيف جراءها وتدفئتها وإرضاعها. يجب عليك مساعدة كلبتك في هذه المهمة، وتقديم لها بعض الطعام والماء والراحة. كما يجب عليك فحص جراءها والتأكد من صحتهم ونشاطهم. يجب عليك تسجيل جراءك في نادي أو جمعية معترف بها، وإجراء فحوصات طبية وتطعيمات لهم. يجب عليك تعليم جراءك الأساسيات منذ سن مبكرة، وتعزيز الثقة والانسجام بينهم.

advertisement

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.