اسماء صوت الخيل ومعناها،تعرف على 5 اصوات شائعة عند الحصان

صوت الخيل

يمتاز الخيل بسمات وصفات فريدة عن بقيتها من الحيوانات ،لذلك تعلق بها البشر بشدة منذ قديم الزمان ،بالإضافة الى المظهر الجمالي الجذاب في الخيول فأن لها قدرة تحمل وسرعة عالية ووفاء خالص لصاحبها ،لذلك استخدمه الإنسان في الحياة العامة في الحرب ،والنقل،والسفر،والترفيه .ونشأ عن ذلك ظهور العديد من المسابقات والرياضات في جمال الخيل وفن التعامل معه ،ويطلق عليها عادة بالفروسية.وهناك العديد من السلالات المعروفة للخيل ،لكن ابرزها وافضلها الخيل العربي الأصيل.وبصرف النظر عن لغة الجسد البحتة ، تتواصل الخيول أيضًا من خلال الأصوات. كما هو الحال مع البشر.يستخدم الحصان صوت الصهيل لتعبير عن شعورهم لبعضها او للبشر.بهذه الطريقة ، تعبر الحيوانات عن مشاعر شديدة مثل الخوف أو الغضب.تصيح الخيول عادة بهدوء ولطف عندما تسمع صديقًا قادمًا بالقرب منه،ويمكن فهمه غالبًا على أنه دعوة للاقتراب.

اسماء اصوات الخيول

أطلق العرب على أصوات الخيل عددا من الأسماء،مستمدة من طبيعة الصوت،فهى وصف له قوة وشدة،ونشاط ومرح،او وصف الصوت لحظة الخوف او الغضب أو التحذير.قد يعتقد معظم الناس ان للحصان صوت واحد فقط ألا وهو الصهيل كما هو مشهور ،ولكن في الحقيقة ان للخيل اصوات عديدة تندرج تحت الصهيل وتختلف حسب ما يريد الخيل الإشاره عنه (خوف،تحذير،مرح،ألم…إلخ)،وينبغي على الخيال او الفارس ان يعلم انواع هذه الاصوات ومعرفة الغرض منها عند الحصان،حتى يسهل التعامل معه.مما يؤدى إلى تمثيل الصوت فى الاسم والإحساس به،فمن هذه الأسماء :

الصهيل

وهو صوت الحصان فى أكثر أحواله، حيث يؤدى للحكم على الحصان فإذا كان الصوت صافيا فإنه يشير إلى نفس الحصان القوى الذي يساعده على الركض ركضا طويلا.يبدأ الصوت كصرخة طويلة وتنتهي بصوت ناعم من الحصان. أيضًا ، سيستمر الصهيل لمدة 1.5 ثانية على الأقل ، ويمكنك سماعه حتى لو كنت على بعد ميل واحد.سيصدر الحصان هذا الصوت في عادته او عندما يحتاج إلى اهتمام. يمكن أن يكون انتباهك أو اهتمام الخيول الأخرى.كما تتعرف الخيول على بعضها بواسطة صهيلها ،وتعرف الغريب منهم من على بعد.ويظهر أن خيول نفس السلالة لديها صهيل مشترك.ويختلف الصهيل أيضًا باختلاف جنس الخيول. لذلك ، من الممكن معرفة ما إذا كان الصهيل من أنثى أم ذكر.

الجلجلة

من أفضل أنواع الصهيل ويخرج الصوت صافيا وفيه غُنَّة ،ويخرج عادة عند التزاوج ،او في افضل احوال الخيل عندما يشعر بالراحة ،والمرح عندما يداعبه صاحبه.

الحمْحَمَة

صوت الحصان عند طلب العلف أو عند التعرف على صاحبه وهو صوت حنين ليرق له صاحبه وهى شبه النحنحه،كما تستخدمه الخيول في تهدئه صغارها.

اللجَبَ

صهيل يحدث جلبة .

ضبحاً

الضبح  صوت من اصوات الخيل ذُكر في القرأن في سورة العاديات ،وهو مصدر مؤكد لاسم الفاعل تضبح ضبحًا، وقال عنه بعض العلماء أنه صوت الحوافر إذا عدا الخيل وضرب بقوة في الأرض، والمشهور أن الضبح هو الصوت الذي يسمع من الفرس حين تعدو، وهو صوت من حنجرتها من صدرها، وكان العرب إذا دخلوا معركة ألجموا الخيول حتى لا يسمع العدو صوت الصهيل فيستعد للمعركة أي كانوا يريدون أن يأخذوا مبدأ المباغتة بالخيل أثناء انطلاقها بسرعة.

الشخير والنفخ

للشخير أيضًا عدة معانٍ في التواصل عند الخيول ويجب تفسيره اعتمادًا على الموقف. على سبيل المثال ، الشخير العالي والمتكرر هو مؤشر على أن الخطر وشيك.ومع ذلك ، عندما تشخر الخيول أثناء الركوب  فهذا دليل على الاسترخاء والرفاهية. وعندما تقوم الخيول بنفخ الهواء من خلال أنفها ، فإنها تريد التعبير عن شعورها بالراحة والرضا.

دلائل صوت الحصان

  • الصهيل العالي: التواصل مع الخيول البعيدة،اشارة للتحذير من الخطر.
  • الصهيل الهادئ: التواصل مع الخيول القريبة،أو دليل على الراحة ،أو التواصل مع صغار الخيل.
  • النفخ: دليلاً على الراحة والرضا،وقد يكون أيضاً دليلاً على استعداد الرفس في بعض الأحوال.
  • الشخير: قد يكون مؤشر على وقوع الخطر اذا كان الشخير عالياً، وقد يكون دليلاً على الإسترخاء والرفاهية.
  • العواء: النبحة مع الصهيل الخافت يدل على الشعور بالألم ،وتصدره الفرسة غالباً اثناء الولادة.
  • الحمحمة: دليلاً على طلب العلف،أو رأى صاحبه فإستأنس به.
  • القبع: النفور من شيئ مكروه.
  • الضبح: صوت الخيل عند اشتداد عدوها.
  • الجشة: صوت غليظ يدل على العداء الشديد.
  • النثير: صوت الفرس اذا عطس.
  • الجلجلة: احسن انواع الصهيل.
اترك تعليقا