صحة وجمال

طرق قياس درجة حرارة الجسم في المنزل

طرق قياس درجة حرارة الجسم في المنزل

الحمى هي ارتفاع في درجة حرارة الجسم وعادة ما تحدث عن عدوى، على الرغم من أن الحمى قد تكون مزعجة، إلا أنها علامة على أن الجسم يقاوم هذه العدوى.ويعد فحص  وقياس درجة حرارة الجسم في المنزل باستخدام مقياس حرارة طريقة سهلة لمعرفة ما إذا كانت الحمى موجودة، فوجود الحمى يعتبر جزء من العملية الطبيعية لمكافحة العدوى.

درجة حرارة الجسم الطبيعية

تبلغ درجة حرارة الجسم الطبيعية حوالي 98.6 (درجة فهرنهايت) أو 37 (درجة مئوية). غالباً ما تتراوح درجة الحرارة الطبيعية من 1 درجة إلى 2 درجة فهرنهايت (½ درجة إلى 1 درجة مئوية). وعادة ما تكون درجة الحرارة الطبيعية أقل في الصباح وتزداد خلال النهار. ثم تصل إلى ذروتها في وقت متأخر بعد الظهر أو في المساء.

ما هي درجة الحرارة التي تعتبر حمى؟

عند البالغين تبلغ الحمى درجة حرارة 100.4 درجة فهرنهايت أو (38 درجة مئوية) أو أعلى. بعد قياس درجة الحرارة يمكنك علاج هذا في المنزل بأدوية وسوائل خافضة للحمى لتشعر براحة أكبر، أو تدعها تأخذ مجراها. ولكن إذا وصلت إلى 102 درجة فهرنهايت أو (38.8 درجة مئوية) أو أعلى ولم يخفضها العلاج المنزلي، فاتصل بالطبيب حالاً.

كيفية قياس درجة الحرارة في المنزل

تعتبر القراءة الدقيقة لدرجة حرارة الشخص أداة حيوية في إدارة المرض، هناك العديد من أنواع موازين الحرارة المختلفة التي يمكنك استخدامها لقياس درجة الحرارة.عند استخدام أي نوع من موازين الحرارة، تأكد من قراءة واتباع التعليمات المرفقة مع مقياس الحرارة.إذا كان مقياس الحرارة الخاص بك يستخدم بطاريات فتحقق منها، قد تلاحظ أن البطاريات الضعيفة تعطي قراءات غير صحيحة.وهذه بعض المناطق الشهيرة التي يتم قياس درجة حرارة الجسم من خلالها بدقة:

  • تحت الإبط (طريقة إبطية)
  • في الفم (عن طريق الفم)
  •  الأذن (طريقة طبلة الأذن)
  • في المستقيم / المؤخرة (طريقة المستقيم)

مقياس حرارة الجسم المناسب للإستخدام المنزلي

مقياس الحرارة الرقمي هو الأفضل لأخذ درجات الحرارة عن طريق الإبط والفم.بينما لا تعطي شرائط الحمى ومقاييس الحرارة المصاصة درجة حرارة دقيقة.كما لا تستخدم ميزان حرارة زئبقي،لأن الزئبق سام ويمكن أن ينكسر مقياس الحرارة فيؤدي الى حدوث اضرار بالغة،خاصة اذا كان لديك اطفال.

تحدث إلى الصيدلي إذا كان لديك أي أسئلة عند شراء مقياس حرارة، يمكن للصيدلي مساعدتك في اختيار أفضل نوع مقياس حرارة للطريقة التي تختار استخدامها.أياً كان نوع الترمومتر الذي تستخدمه، تأكد من تنظيفه بالماء البارد والصابون قبل الاستخدام وبعده.يمكنك استخدام الصابون والماء أو الكحول لتنظيف أطراف موازين الحرارة الرقمية. يجب غسله بعد ذلك بالماء الفاتر.

احتفظ بمقياس الحرارة  في مكان جاف يسهل العثور عليه ولا يتعرض لتغيرات جذرية في درجات الحرارة.وإذا كنت تستخدم مقياس حرارة كمقياس حرارة للمستقيم، فتأكد من تنظيفه جيداً. قم بتخزينه بطريقة يمكنك أن تعرف بها على الفور أنه عن طريق المستقيم وليس الترمومتر الفموي أو الإبطي.بينما إذا كان مقياس الحرارة الخاص بك مزوداً بعلبة لحمايته، فقم بتخزين مقياس الحرارة في العلبة.

انظر ايضاً: تأثير قلة النوم على تعلم الطفل في المدرسة

ما أنواع موازين الحرارة التي لا ينصح بها؟

لا يُنصح باستخدام بعض موازين الحرارة نظراً لعدم دقتها مثلاً:

  • موازين الحرارة الشريطية البلاستيكية تقيس درجة حرارة الجلد فقط.
  • ميزان الحرارة المصاصة ليست دقيقة ويصعب استخدامها بشكل صحيح لأنها يجب أن تبقى في فم الطفل لفترة كافية لتسجيل درجة الحرارة.
  • تطبيقات الهواتف الذكية لقياس الحرارة.

كيف أقيس درجة حرارة الطفل؟

منذ الولادة وحتى سن الخامسة، الطريقة الأكثر شيوعاً لقياس درجة الحرارة هي تحت الإبط. بالنسبة للأطفال الأكبر من عامين، يمكن أيضاً قياس درجات الحرارة عن طريق الأذن، أو عن طريق الفم إذا كان الطفل قادراً على الجلوس لفترة كافية.الطريقة الأكثر دقة لقياس درجة الحرارة هي طريقة الشرج، اغسل يديك دائماً قبل وبعد قياس درجة حرارة طفلك.تأكد من قراءة تعليمات الشركة المصنعة واتباعها في كل مرة تستخدم فيها نوعا أو علامة تجارية مختلفة من مقياس الحرارة.سواء لك او لطفلك،اتبع احدى الطرق الآتية لقياس درجة حرارة الجسم في المنزل :

1- قياس تحت الإبط

  • تُستخدم طريقة الإبط عادةً للتحقق من الحمى عند حديثي الولادة والأطفال الصغار.
  • ضع طرف الترمومتر في منتصف الإبط.
  • اثنِ ذراع طفلك بإحكام على جسمه.
  • اترك الترمومتر في مكانه لمدة دقيقة تقريباً، حتى تسمع “صوت تنبيه”.
  • أزل الترمومتر واقرأ درجة الحرارة.

2- قياس عن طريق الفم

  • يمكن استخدام طريقة الفم للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 5 سنوات.
  • لا ينصح به للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، لأنه من الصعب عليهم الاحتفاظ بالمقياس تحت لسانهم لفترة كافية.
  • ضع طرف الترمومتر بحذر تحت لسان طفلك.
  • مع إغلاق فم طفلك، اترك الترمومتر في مكانه لمدة دقيقة تقريباً حتى تسمع “صوت تنبيه”.
  • أزل الترمومتر واقرأ درجة الحرارة.

3- قياس الحرارة عن طريق الأذن

  • يوصى باستخدام طريقة الأذن للأطفال الأكبر من عامين.
  • على الرغم من سرعة استخدامها، إلا أن طريقة الأذن يمكن أن تنتج قراءات غير صحيحة لدرجة الحرارة، حتى عند اتباع إرشادات الشركة المصنعة.
  • استخدم طرفاً نظيفاً للمسبار في كل مرة، واتبع تعليمات الشركة المصنعة بعناية.
  • شد الأذن برفق، واسحبها للخلف. سيساعد ذلك في تصويب قناة الأذن وإيجاد مسار واضح داخل الأذن إلى طبلة الأذن.
  • أدخل مقياس الحرارة برفق حتى يتم إغلاق قناة الأذن تماماً اضغط مع الاستمرار على الزر لمدة ثانية واحدة.
  • أزل الترمومتر واقرأ درجة الحرارة.

4- طريقة المستقيم

  • يمكن استخدام طريقة المستقيم للتحقق من الحمى عند حديثي الولادة والأطفال الصغار.
  • استخدم مقياس حرارة مستقيمي فقط إذا كنت مرتاحاً للقيام بذلك وقد أوضح لك الطبيب كيفية القيام بذلك بأمان.
  • قم بتغطية الحافة بالفازلين.
  • ضع طفلك على ظهره مع ثني ركبتيه.
  • أدخل مقياس الحرارة برفق في المستقيم، حوالي 2.5 سم (1 بوصة)، وثبته في مكانه بأصابعك.
  • اترك الترمومتر في مكانه لمدة دقيقة تقريباً حتى تسمع “صوت تنبيه”.
  • أزل الترمومتر واقرأ درجة الحرارة.

بعد استخدام مقياس درجة حرارة المستقيم، لا تستخدمه لأخذ درجة حرارة الفم. تأكد من أن مقياس حرارة المستقيم محدد بشكل واضح حتى لا يتم استخدامه عن طريق الفم.

ماذا أفعل إذا كان طفلي يعاني من الحمى؟

تعد الحمى شائعة للغاية لدى الأطفال، حيث إن 40-60% من الأطفال يعانون من ارتفاع درجة الحرارة كل عام.إذا كانت درجة حرارة جسم طفلك أعلى من 37.5 حال قياسها عن طريق الفم، أو 38 درجة مئوية حال قياسها عن طريق الشرج، فعندئذ يعد طفلك مصاب بالحمى ،ويجب الإعتناء به ومساعدته لتخفيض درجة حرارة جسمه بالطرق الطبيعية،الأتية:

  • قدم له الكثير من السوائل.
  • شجعه على الراحة.
  • قدم له كمادات بارادة بالمتوسط لإمتصاص الحرارة من جسمه.
  • قم بإزالة البطانيات أو الملابس الزائدة طالما لا يصاب الطفل بالبرد أو الرعشة.
  • لا ينصح بالحمامات مطلقاً.

قد يفيدك: آلام الظهر و ضيق التنفس ,الأسباب وطرق العلاج

قياس درجة حرارة جسم شخص بالغ

قم بقياس درجة حرارة الشخص البالغ عن طريق الفم أو الأذن أو تحت الإبط.مع العلم ان طريقة الإبط أقل دقة ولا تُستخدم عادة إلا إذا كان الشخص يعاني من النعاس الشديد أو غير واضح عقلياً. اتبع نفس الطرق المستخدمة في قياس درجة حرارة الطفل.

متى يجب الاتصال بالطبيب؟

إذا كانت لديك أسئلة حول كيفية قياس درجة الحرارة، يمكن أن يقدم لك نصائح حول أفضل نوع مقياس حرارة لعائلتك وأفضل طريقة لقياس درجة حرارتك أو درجة حرارة طفلك، وعدد المرات التي يجب عليك فيها إعادة فحص درجات الحرارة أو ما إذا كان عليك فعل أي شيء لمحاولة تقليل الحمى.ويجب الذهاب على الفور إذا كان أي شخص في منزلك يعاني من الحمى ولديه أي مما يلي:

  • صداع شديد.
  • تصلب الرقبة.
  • تورم في الحلق.
  • أي تغيير واضح في الجسم يقلقك.

تذكر أنك تعمل أنت والطبيب للحفاظ على صحتك وصحة أفراد أسرتك، على الرغم من أن الحمى قد تكون مخيفة، إلا أنها تحاول إخبارك بشيء ما، طبيبك هو شريكك في معرفة ما يقال وكيفية الاستجابة.

كارمن قاسم ،حاصلة على شهادة الهندسة الزراعية في سوريا،وحاصلة على شهادة في كتابة السيناريو والنقد السينمائي .شغفي القراءة والكتابة في الكثير من المجالات ،وهدفي ايصال المعلومات في اهم المواقع الالكترونية العربية لتعم الفائدة ،واثراء المحتوى العربي على الانترنت.

السابق
اكثر الوظائف طلبا في سوق العمل 2022
التالي
افضل نوع ورق للكتابة

اترك تعليقاً