موضوع بحث عن تأثير وخطورة الهواتف على الأطفال

يجب أن يكون لدينا المزيد من القلق بشأن الاستخدام المفرط للتكنولوجيا بين الشباب ولأطفالنا خصوصاً. لذلك نقوم بإنشاء بحث شامل عن تأثير و خطورة الهواتف على الأطفال خاصة الهواتف الذكية.حيث أظهرت الدراسات أن استخدام الأطفال للهواتف الذكية قد ارتفع بشكل كبير.كما حذر العلماء من أن الأطفال الذين يقضون وقتًا طويلاً على الهواتف الذكية والأدوات الإلكترونية الأخرى معرضون لخطر الإصابة بمشاكل الصحة العقلية. لذلك يجب أن نهتم بصحة أطفالنا وتوفير سُبل النمو الصحيحة لهم،لإنشاء جيل مثق وواعي وصحي ،قادراً على تحمل المسئولية.

مقدمة عن خطورة الهواتف على الأطفال

أصبحنا الآن نعيش في عصر انتشرت به الأجهزة الإلكترونية بشكل كبير ،حتى أصبحت متوفرة بمختلف أشكالها بجميع المنازل تقريبًا.و بينما حملت لنا هذه الأجهزة الكثير من الفوائد و الأستخدامات المتعددة في نشر المعرفة و الوعي بشكل سريع ، إلا أنها حملت لنا أيضا نوعا مختلفا من الإدمان لم تشهده البشرية من قبل . الإدمان على تصفح مواقع التواصل الإجتماعي مثل واتساب و فيسبوك و انستجرام ، فأصبحنا نتصفح هواتفنا النقالة فور استيقاظنا من النوم بدون وعي أو إدراك منا ، ولكن يكمن التهديد الحقيقي لهذا الإدمان وراء إدمان الأطفال أنفسهم على استخدامها ، وقد أثبت علماء النفس مدى التأثير السلبي للشاشات على القوى العقلية و الإجتماعية لدى الأطفال وقدرتهم على التفعال مع الأشخاص و العالم المحيط بهم .

أتفق علماء النفس أن شخصية الأفراد تتكون في الأعوام الأولى من الطفولة المبكرة فيتأثر بالمحيطين به و يتعلم التفاعل الأجتماعي عن طريق الألعاب التفاعلية مع الوالدين و العائلة ، و مع انغماس الأطفال في أستخدام الهواتف و الأجهزة الألكترونية مثل الأي باد و التلفاز فقد أثر ذلك على الأنشطة اليومية و التفاعل المباشر مع الطفل .

سبب إقبال الأطفال على الهواتف

تحتاج الأطفال للملهيات و تميل إلى اللعب بشكل فطري فهكذا يتعلمون و يتفاعلون مع الواقع ، و بسبب توافر الملهيات بشكل غير مسبوق من خلال ألعاب الفيديو و برامج التلفاز و مواقع التواصل الأجتماعي و مواقع شبكة الإنترنت ، ينشأ الطفل و الأجهزة الإلكترونية محيطة به من كل اتجاه.كما أن الطفل ينمو في بيئة مليئة بالبالغين الذين وصلوا إلى مرحلة متطورة من الإدمان على استخدام هواتفهم ، فالطفل يصاب بالضجر و الملل من رؤية والديه منغمسين بكل حواسهم أثناء استخدامهم للأنترنت.وحتى في التجمعات العائلية نجد أننا قلما نتحدث إلى بعضنا البعض بل نستمر في تصفح هوتفنا و اللعب عليها أمام أطفالنا .(1)Effects of Mobile Phones on Children’s and Adolescents’ Health: A Commentary-researchgate.net

تبعا لعدة دراسات تقول أن الأطفال يميلون أكثر فأكثر لاستخدام الملهيات الإلكترونية، كلما قلت لغة الحوار في المنزل بين الأهل.فيلجأ الطفل إلى خلق حوار خاص به مع ألعاب الكمبيوتر و البرامج التلفزيونية.ومن المعروف أن شاشات التلفاز تقوم بجذب الأطفال أكثر من البالغين فأصبح الأطفال هم المستهدفون من قبل الرسائل الإعلامية مما قد يسبب تشبع رأس الطفل بأفكار مغلوطة و منافية لمعتقدات الوالدين.وفي غالب الأحيان لا يقوم الأطفال بمناقشة ما سمعوه مع والديهم،مما يسبب فجوة بين الأهل في المستقبل.وهذه الفجوة سببها في الأصل انشغال الأهل بشكل مبالغ فيه عن أطفالهم و عدم تخصيصهم لوقت كاف لتمضيته مع أطفالهم واللعب معهم و توجيههم للفكر السليم .

اقرأ ايضاً:

بحث عن اضرار التدخين وطرق التوعية

مدى تأثير الشاشات على الأطفال

يمثل الأطفال متلقين جيدين فهم يتلقون كل ما يدخل إليهم بدون معالجة أو فحص طالما تتوفر في هذه الوسائل عوامل مشوقة و جاذبة لانتباهه ، ترتب نسب التأثير للوسائل كالتالي :

  • السمعية و البصرية : التلفاز – الفيديو و تمثل أعلى تأثير بنسبة من 60% إلى 70 ٍ%.
  • التفاعلية : ألعاب الكمبيوتر – ألعاب الهاتف تأثيرها متوسط بنسبة من 20 % إلى 30 %.
  • السمعية : الإذاعة – الكاسيت – البودكاست تؤثر بنسبة من 10 % إلى 20 %.
  • البصرية المقروءة : المجلات – الكتب – القصص تؤثر بنسبة من 10 % إلى 20 %.

تترتب قوة التأثير على حسب عمر الطفل و البيئة المحيطة به من قبل الأهل و مدة الوقت التي يمضونها في التفاعل مع أطفالهم ، مما يكسبهم حصانة ثقافية و ينشئ لديهم أساسا فكريا يحللون من خلاله ما يتلقونه من مصادر غير موثوقة .

تأثير استخدام الهواتف على نمو الطفل

تأثير استخدام الهواتف على نمو الطفل

التأثير الإيجابي

في حين أنه قد يكون من البديهي عند الحديث في موضوع بحث عن خطورة الهواتف على الأطفال ان نتكلم عن اضرارها،إلا انه لا يمكن تجاهل فوائد التعلم لتكنولوجيا الهواتف الذكية.(2)Children Face Higher Health Risk From Cell Phones-webmd.comمثل :

  • تساعد الأطفال على تطوير مهارات القراءة والكتابة الرقمية ،التي تعد من اساسيات التعليم الأن ،من خلال مشاهدة الدروس التعليمية على الهواتف.كما تساعد على انماء قدرات البحث لدى الطفل.
  • الهواتف الذكية قادرة على تخزين الكثير من المعلومات التعليمية وتمنح الأطفال القدرة على العثور على أي إجابة في متناول أيديهم.
  • الاكتفاء الذاتي من خلال التوجيه  وممارسات التأمل الذاتي التي نشأت من مشاهدات تجارب الأخرين على الهواتف.
  • مساعدة الأطفال على حل مشاكلهم دون اللجوء الى طلب المساعدة من الأخرين،مما يحصل على تجارب سريعة وافكار جديدة.
  • عندما يستخدم الأطفال الهواتف الذكية ، فإنهم يعدون أنفسهم بشكل فعال للتعامل مع التقنيات المستقبلية.حيث يمكن للأطفال البدء في تطوير معرفة أكبر بكيفية التنقل في الموارد عبر الإنترنت من خلال هواتفهم الذكية.
  • يمكن للأطفال الذين لديهم إمكانية الوصول إلى الهاتف الذكي العثور على المساعدة بسهولة أكبر في حالات الطوارئ.

التأثير السلبي

  • يشارك الأطفال الصغار هذه الأيام بشكل متزايد في ممارسة الألعاب عبر الإنترنت ومشاهدة مقاطع فيديو YouTube لساعات معًا ، مما قد يؤثر في الواقع على بصرهم.
  • العديد من الدراسات تظهر أنه يوجد هناك خطر الإصابة بالأورام بالنسبة لأولئك الذين يستخدمون الهواتف الذكية بشكل مفرط،بسبب إشعاع الهاتف الخلوي.
  • استخدام أي أجهزة إلكترونية في وقت متأخر من الليل يمكن أن يؤدي إلى تقليل وقت النوم،وبالتالي يشعر الطفل دائما بالتعب والإرهاق في الصباح في وقت يحتاج الى النشاط بشكل اكبر لنمو سليم.(3)4 Harmful Effects Of Mobile Phones On Kids-momjunction.com
  • تشير الدراسات الجديدة أيضًا إلى أن قضاء ساعة يوميًا للأطفال مع هواتفهم الذكية يلعب دورًا مهمًا في زيادة الاكتئاب والقلق بين الأطفال.بسبب الإدمان على على وسائل التواصل الاجتماعي.
  • أكد العديد من الباحثين أن الهواتف الذكية تضر بالتنمية الاجتماعية والاقتصادية للأطفال .حيث إن استخدام الهواتف الذكية يعيق تنمية الأطفال للمهارات اللازمة لتعلم الرياضيات والعلوم وفقًا لنتائج البحث.

الضرر الواقع على القدرات العقلية للأطفال

في دراسة نشرت في مجلة الجمعية الطبية الأميركية ، وجد الباحثون أن الأطفال الذين يكثرون استخدام الشاشات يعانون من ضعف في مناطق الدمغ المسؤولة عن اكتساب اللغة و القدرات الأكاديمية ، مقارنة بالذين يحد استخدامهم لها أو لا يستخدمونها مطلقا .حيث يلجأ الأهل إلى استخدام الهواتف الذكية و التلفاز لإلهاء الأطفال في الأوقات التي تتعارض فيه رغبات الطفل و احتياجة للعب.مع مسؤولياتهم و جدول أعمالهم فينشغل الطفل بالجهاز و ينفصل عن الواقع ، ويكون ثمن هذه الراحة المؤقتة باهظا .(4)How Do Smartphones Affect Childhood Psychology?-psychcentral.com

اقرأ ايضاً:

اعراض وتأثير ادمان مشاهدة التلفاز وكيفية العلاج

ففي مثل هذه المواقف تتوفر فرص ذهبية لتعليم الأطفال بالطريقة الصحيحة للتفاعل الإيجابي مع الآخرين و طريقة توضيح أحتياجاتهم بطريقة هادئة ،و فهم مشاعر الإحباط والحزن.ولكن عند لجوء الأهل للحل السهل و هو إلهاء الطفل بالأجهزة نكون قد فوتنا فرصة هامة لإرشاده بالطريقة الصحيحة للتفاعل الاجتماعي البناء .ما يتعلمه الطفل في هذه الفترة الأساسي يكوّن الأساسات التي يبني عليها مستقبله العقلي و الانفعالي . إضافة إلى ذلك ، فإن ما يتعلمه الطفل في هذه المرحلة العمرية يترسخ ويصبح أحد أنماط سلوكه التي يصعب تغييرها في المستقبل .

خطورة الأنترنت على الأطفال

خطورة الأنترنت على الأطفال

أستخدام الأطفال المفرط للأنترنت و عدم مراقبة الأهل لما يتصفحونه أو يشاهدونه يجعلهم معرضين لمختلف أضرار الأنترنت و مستهدفين من قبل الرسائل الإعلامية الضارة،و من السلبيات الواضحة للأنترنت هي :

  • التأثير النفسي على الأطفال من جراء مشاهدة المحتوى و المشاهد الغير مناسبة لهم من مشاهد عنف و اعتداء جسدي .
  • التواصل مع الغرباء و الذين قد يستغلونهم عن طريق إرسال معلومات شخصية مثل رقم الهاتف أو عنوان المنزل مما قد يوقعهم بمشاكل خطيرة .
  • الإدمان على الألعاب المعتمدة على العنف و القتل .
  • تسهيل الغش في الحصول على إجابات الواجبات المدرسية من على الإنترنت .
  • الفساد الأخلاقي و الأنحراف بسبب احتمالية التعرض للمواقع الإباحية .
  • التعرض للأرق و اضطرابات النوم .
  • أثبتت الأبحاث أن النظر المطول إلى الشاشات يقلل عدد المرات التي ترمش بها العين مما يسبب الجفاف و من ثم ضعف النظر .

كيف نسيطر على هذا الإدمان

كيف نسيطر على هذا الإدمان

قبل أن نبدأ بمعالجة المشكلة علينا التعرف على أسبابها ، فالأطفال يقبلون على الأستخدام المفرط للهواتف بسبب إهمال الأهل لهم و عدم توفير وسائل مفيدة للتسلية كالألعاب و الدمى و القصص المصورة فيلجئون للبحث عن وسائل أخرى للتسلية.(5)خمس طرق لعلاج إدمان الاطفال للهواتف الذكية-medicareegypt.comو مع تحول نظم التعليم في المدارس إلى التعلم الإلكتروني و نقل الكتب المدرسية إلى التابلت أصبحت الدراسة أيضا من خلال الشاشات مما يزيد المشكلة تفاقما .هذه بعض النصائح للسيطرة على خطورة وادمان الهواتف للأطفال:

  • علينا الحد من استخدامهم لهذه الأجهزة عن طريق تحديد أوقات أستخدامها خلال اليوم و فور نفاذ هذه المدة علينا تسليتهم بطرق مختلفة أو مساعدتهم في واجباتهم المدرسية .
  • الهواتف الذكية تجعل الأطفال أقل فضولًا بشأن ما يحدث من حولهم. يحتاج أطفالنا إلى الخروج والتفاعل مع الطبيعة.
  • تحديد الأستخدام الصحي للأجهزة لك و لأطفالك بنفس الوقت، فالتناقض بين تصرفاتك الشخصية و الأوامر التي توجهها لأطفالك تضر بصحتهم النفسية .(6)نصائح للحد من إدمان الأطفال على أجهزة الموبايل – مُلهِم
  • يتوجب عليك معرفة أرقام المرور لأجهزة و حسابات أطفالك على مواقع التواصل و تحديد وقت محدد مرة في الأسبوع على الأقل للتحقق مما يبحث عنه طفلك ، من يراسل كما أن قراءة الرسائل بينه وبين أصدقائه ستجعلك تدرك في ماذا يفكر .
  • عليك تثبيت القيود الأبوية على جميع الأجهزة وتسجيل عمر الأطفال على جميع المواقع و اختيار المحتوى المناسب للأطفال .
  • هناك العديد من التطبيقات التي تعطيك تفاصيل دقيقة عن مدة أستخدام الجهاز و مدة أستخدام كل تطبيق و هذا سيعطيك نظرة مكثفة إن كان طفلك يتبع القواعد التي قمت بتطبيقها عليه أم لا .
  • الأشتراك في النوادي الرياضية ومنح الطفل الوقت لممارسة الألعاب البدنية و التفاعل مع أطفال أخرين في أجواء إيجابية سيمنح طفلك القوة البدنية و الذهنية السليمة .

اقرأ ايضاً:

موضوع بحث عن التنمر وانواعه

الخاتمة

في نهاية موضع البحث عن خطورة الهواتف على الأطفال ،يجب أن نوضح اننا قد أصبحنا نعيش في عصر مليئ بالتكنولوجيا و المعلومات وهذه الأجهزة أسلحة ذات حدين .و بما أنها توفر مساحة مفتوحة لتبادل الآراء و المعتقدات المختلفة و التي تكون متناقضة في أغلب الأحيان .علينا كبالغين أن ننتقي ما نستمع إليه و نقوم بفحصه وتحليله بعناية.ولكن بالنسبة لأطفالنا الذين لم يحصلوا على خبرات كافية بالحياة لتمنحهم هذه القدرة.علينا أن نكون أكثر حرصا و أن نضع أعيننا عليهم ونمنحهم بيئة آمنة لينموا فيها بصحة عقلية و نفسية بعيدا عن تعقيدات الحياة التي سيدركونها في الوقت المناسب عند بلوغهم .

المصادر والمراجع[+]

اترك تعليقا