بحث عن القانون,ملف شامل التاريخ والفروع والوظيفة

ما هو مفهوم القانون في البلاد؟

القانون هو اداة الزامية متاحة للإنسان لتلبية احتياجاته ،ولتصحيح مسارة ولإعطاء حقوقه،فكان لابد من انشاء بحث كامل شامل عن القانون،وتوضيح وظيفته واهميته.تم العمل بالقانون منذ ظهور المجتمعات وتطور مع تطور الحضارات وتم تطبيقه بكفاءة مع انتشار العدل .كما تأثر القانون وتغير على مر التاريخ ،مع ظهور الأديان.ولا يجب على الدولة ان تنشأ وتدير القانون فحسب ،بل يجب على كل فرد في المجتمع ان يكون قادراً على احترامه وإلا تم معاقبته من قبل الحكومة والحاكم بإستخدام القوة للحفاظ على النظام الاجتماعي.

مقدمة بحث عن القانون

توجد القواعد القانونية في كل مكان في العالم مهما كانت بقة صغيرة ،طالماً بها مجتمع متعايش. وهي عبارة عن مجموعة من القوانين البسيطة تؤدي وظائف مختلفة مهمة ومنظمة للتعايش الاجتماعي. لذلك من المهم بالنسبة لك أن تعرف ما هي وظائف القانون والذي سنذكرها فيما بعد في موضوعنا هذا الـ بحث عن القانون.

وكما ترى ، فإن العديد من اللوائح والقوانين لها وظيفة تربوية ، بحيث تصحح السلوك الضار اجتماعياً قدر الإمكان،وتؤدي الى تثقيف الناس حول ما هو السلوك الجيد وما هو السيئ،حتى يعم النظام والعدل،واعطاء تقرير موثق يمكن استخدامه امام الحاكم للدفاع عن حقك.ففي غياب القانون ستسود الفوضي كل مكان ،وسيأكل القوي الضعيف.

تعريف القانون الوطني

القوانين جمع قانون وهي مجموعة القواعد التنظيمية التي تم وضعها بواسطة الحكام والسياديين بمشورة من المجتمع او من المختصين بذلك ،وعليه يلزم المواطنين ان يتبعوها من اجل تحقيق العدالة العامة في المجتمع فيما يرضاه الإله والشعب .وبدوره يتم وضع وظائف محددة لتحقيق المسار الصحيح له ،فوجد العسكر والقضاة والمحامي من اجل التحقيق ومخالفة من خالف القانون وارتد عن المسار الصحيح للمجتمع بقتل او سرقة او تهرب ضريبي ..إلخ من الأعمال المخالفة قانونياً.وعليه يتم معاقبة المخالفين بما عرف عليه القانون بالحبس او الغرامة او القصاص.(1)هكذا تحكمنا الدولة: ما هو القانون؟-ida2at.com

ويمكن تعريف القانون بإختصار على انه عادة أو ممارسة ملزمة لمجتمع،وقاعدة سلوك أو إجراء محدد، معترف به رسميًا على أنه ملزم أو مطبق من قبل السلطة المسيطرة لضبط عادات وسلوك الفرد داخل منطقة السلطة .كما تجبره على اتباعها بالقوة عند الإقتضاء ،وتختلف من منطقة لأخرى بإختلاف الحاكم.(2)Définition : Loi – toupie.org

حول الإسم (قانون)

كلمة القانون هي مصطلح عام للإشارة إلى قاعدة ، أو معيار عام ودائم ، ينبع من سلطة ذات سيادة ( السلطة التشريعية ) والتي تُفرض على جميع أفراد المجتمع .وهي كلمة مشتقة من اليونانية:κανών ” كانون” اي تحت الحكم او عصا القياس.(3)A Historical Atlas of Language Politics in Modern Central Europe-jstor.orgهو نص يعتمده البرلمان ويصدره رئيس الجمهورية ، إما بناءً على اقتراح من البرلمانيين ( النواب أو أعضاء مجلس الشيوخ) ، أو من مشروع تقدمت به الحكومة لتحقيق العدالة العامة واعطاء ناتج ايجابي صحيح لمسار الحياة على البلاد.(4)تعريف و معنى قانون في معجم المعاني الجامع – معجم المعاني عربي

وتستخدم كلمة القانون في العلوم الاخرى كالرياضيات والفيزياء ،على انه القاعدة التي يجب ان يتبعها الدارس او الباحث في مسألة ما لحلها واعطاء ناتج صحيح ،وان لم يتبعها سيسبب خطأً في المسألة بالكامل ولم يتمكن من الحل.ولذلك تم استخدام هذا المصطلح في العلوم من اجل اجبار الدارس على اتباعه وإلا سيفشل في حل المسألة.كما يمكن وضع قوانين جديدة يكون الغرض منها اختصار الطرق وتسهيل الوصول الى الناتج الصحيح.

تاريخ نشأة القوانين الدولية

يرتبط تاريخ نشأة القانون ارتباطًا وثيقًا بتطور الحضارة منذ خلق البشر على الارض.عرفت الحضارة المصرية القديمة بقوانينها الصارمة التي كان يتم وضعها من قبل الفرعون الحاكم ،بمشورة من بعض المستشارين.كما كانت تدون تلك القواعد النظامية على ورق البردي وعلى جدران المعابد والأحجار الدعائية حتى يعرفها كافة الشعب ،تم العثور على العديد من الكتابات تخص القانون المصري تعود إلى 3000 قبل الميلاد ، والذي تميز بالتقاليد والخطاب البلاغي والمساواة الاجتماعية والحياد.

وفي حوالي عام 1760 قبل الميلاد ، طور الملك حمورابي القانون البابلي من خلال تدوينه وكتابته في الحجر. وضع حمورابي عدة نسخ من قانونه في جميع أنحاء مملكة بابل على شكل لوحات ليراها عامة الناس ؛ أصبح هذا يعرف باسم دستور حمورابي . تم اكتشاف النسخة الأكثر سلامة من هذه اللوحات في القرن التاسع عشر من قبل علماء الآشوريين ، ومنذ ذلك الحين تمت ترجمتها وترجمتها إلى لغات مختلفة ، بما في ذلك الإنجليزية والإيطالية والألمانية والفرنسية.(5)تاريخ القانون – ويكيبيديا

تاريخ القانون في اليونان القديمة

عندما نحقق في كيفية عمل القانون والمحاكم في اليونان قديماً خاصة في اثينا،نرى مدى التأثر بالفلسفة وعلماء الفلسفة المشهورين ،حيث أصدر أفلاطون كتابًا بعنوان القوانين كان بمثابة نقطة انطلاق للمناقشة التقدمية.(6)How were the laws in ancient Greece?-greekboston.comكما لم يكن للعالم اليوناني القديم نظام قانوني واحد. وبدلاً من ذلك ، شكلت الدول الفردية أنظمتها السياسية والقانونية الخاصة بها ، على الرغم من أنه يمكن القول إن هذه الأنظمة كانت تستند إلى حد كبير إلى نفس المبادئ العامة.كانت الأفكار الفلسفية المجردة المحيطة بالقانون والعدالة في المقام الأول هي التي كان لها التأثير الأكبر على المجتمعات اللاحقة ، بدلاً من الجوانب العملية للنظام القانوني نفسه. ومع ذلك القانون اليوناني القديم احتوى دستورية في تطوير الديمقراطية .كما لم يستخدم اليونانيون القدماء القضاة ليقرروا الأحكام. بدلاً من ذلك ، استخدموا هيئات محلفين كبيرة ، وأحيانًا ما يصل إلى 500 محلف.(7)Law in the ancient world-online.law.tulane.edu

القانون في عصر الإسلام

جاء الإسلام ليحقق المساواة والعدالة في الارض،واخراج الناس من ظلمات الكفر الى نور الإيمان ،فعلمنا الرسول صلى الله عليه وسلم تعاليم الدين ،وانزل الله سبحانه القرأن نوراً وهدى للناس جميعاً ففيه العدل والحكمة والعلم.

ارتبطت قوانين الحكم في البلاد خلال عصر الاسلام بالشريعة الاسلامية واتخذو القرأن هو دستورهم الاساسي ،بجانب بعض تعاليم الرسول حول العديد من القضايا المجتمعية.

الحضارة الهندية والصينية

يعد دستور الهند هو أطول دستور مكتوب لبلد ما ، ويحتوي على 444 مادة و 12 جدولًا وتعديلات عديدة و 117369 كلمة.وتميزت حضارات الهند القديمة والصين بأساليب فرض القوانين في البلاد،حيث كان لديهما تاريخياً مدارس مستقلة للنظرية والممارسة القانونية.(8)Constitution Day: World’s longest, Indian Constitution Is Unique In Content, Spirit –thelogicalindian.com

القانون في العصر الحديث

مع تطور المجتمعات وانتشار التعليم وظهور السياسيين،والأخذ بالديموقراطية وحرية الرأي والتعبير،ظهرت العديد من المؤسسات والجهات التي تقوم بدورها بوضع وتعديل وتطبيق القانون،وتحقيق العدالة العامة.ويتم ذلك بواسطة انتخابات عامة ،او بواسطة الجهة السيادية في البلد فيما يرونه مناسباً لثقافاتهم وسياسياتهم ودينهم وشعبهم ووطنهم،كما يتم تدوينه في ما يسمى بالدستور لتوثيقه وتدريسه.

الفرق بين القانون والتشريع

القانون هي القواعد الموثقة حكومياً ويتم دراستها تمامًا مثل الفنون والعلوم. إنه نظام عقوبات مخصص للأشخاص الذين ينتهكون هذه القواعد المكتوبة التي تم تمريرها من قبل الحكومات القائمة.

التشريع هي كلمة تستخدم لقانون قبل أن يوثق او يدون في الدستور؛ أي عندما يكون في طور التحول إلى قانون. في الواقع ، التشريعات هي قواعد وأنظمة يتم اقتراحها ومناقشتها في البرلمان من قبل المشرعين المنتخبين لتوفير القواعد واللوائح لعمل المجتمع. في العديد من البلدان ، يشار إلى التشريع أيضًا على أنه مشروع قانون حتى تتم مناقشته وإقراره من قبل مجلسي البرلمان وحصوله على ختم الرئيس بالموافقة حتى يصبح قانوناً.

وعليه يمكن القول ان القانون أشمل من التّشريع، إذ يُعد التّشريع جُزءاً من القوانين التي يحكُم بها القاضي، حيث إنّ القانون يشمل كل ما يحكُم به القاضي من تشريع، أو عرف، أو قاعدة، أو حكم قضائي سابِق، وبذلك فإنّ كل قانون تشريع، وليس كل تشريع قانوناً.(9)سيادة القانون في اليوم العالمي للقانون – بوابة الأهرام

فروع القانون

1- قانون مدني

القانون المدني هو الجزء الأساسي من القانون الخاص ، بما في ذلك القواعد المتعلقة بالأشخاص والأسرة والممتلكات والالتزامات. يحدد النتائج الأساسية للحقائق والإجراءات الرئيسية للفرد بالإضافة إلى وضعه القانوني،ويشمل قانون العائلة،أنظمة الزواج،قانون الملكية.

2- قانون تجاري

القانون التجاري أو قانون الأعمال هو الجزء الأساسي من القانون الخاص الذي يحتوي على جميع قواعد القانون التي تنطبق على العلاقات التجارية. ويشمل ثلاث فئات:

  1. قواعد القانون المتعلقة بالمؤسسات التجارية: يحدد القانون التجاري حالة التاجر والشركات التجارية.
  2. قواعد القانون المتعلقة بالممتلكات والنشاط التجاري.ويشمل قانون الملكية الفكرية،والصناعية.
  3. مجالات خاصة: قانون البنوك ، القانون البحري ، قانون التأمين.

انظر ايضاً: موضوع بحث عن اهمية الصناعة

3- قانون تشريعي

هي القوانين المبدئية التي لم يتم توثيقها دستورياً ،لكن يتم العمل بها في العُرف والمجتمع والدين.

4- قانون دولي

يقوم القانون الدولي على المعاهدات الدولية من المؤسسات فوق الوطنية،وهي مجموعة القواعد والأعراف والمعايير المعترف بها عمومًا على أنها ملزمة بين الدول . بما في ذلك الحرب والدبلوماسية والتجارة وحقوق الإنسان. يهدف القانون الدولي إلى تعزيز ممارسة العلاقات الدولية المستقرة والمتسقة والمنظمة.(10)قانون دولي- ويكيبيديا

5- قانون الدستوري

القانون الدستوري هو مجموعة القواعد القانونية المتعلقة بالمؤسسات التي يتم من خلالها إنشاء السلطة أو نقلها أو ممارستها في الدولة. صفة “دستوري” تأتي من حقيقة أن القواعد الأساسية لهذا الحق واردة في وثيقة خاصة: الدستور.

6- قانون اداري

هو مجموعة القوانين التي تحكم الإدارة اليومية للشؤون العامة من قبل الهيئات الإدارية. يمكن تميزه بعدة فروع:

  • قانون الضرائب: هو التشريع المالي للدولة التي تشير إلى الإدارة المالية للدولة (قانون إلزامي).
  • التشريع الاجتماعي: الغرض منه حماية الفرد من صعوبات الحياة. ويشمل قانون العمل الذي يضمن حماية العامل وظروف عمله ؛ قانون التأمينات الاجتماعية الذي ينظم نظام تأمين ضد حوادث العمل والمرض لمواجهة تبعات الشيخوخة، هذا الحق يساعد الأفراد عندما يفقدون دعم أسرهم.
  • التشريعات البيئية: تهدف إلى حماية البيئة التي تحمي البيئة المعيشية ، وسن القواعد القانونية التي تؤثر على حماية البيئة ، وتخطيط استخدام الأراضي وأنظمة البناء.
  • حقوق الموظفين العموميين: تسري على جميع العاملين في الخدمة العامة.

7- قانون عقوبات

ينص قانون العقوبات على الأفعال التي يجب اعتبارها جرائم.يحدد قانون العقوبات نطاق العلاقات الاجتماعية التي تقع تحت حماية الدولة والتي يؤدي انتهاكها إلى العقاب.وينقسم إلى ثلاثة أجزاء رئيسية: مبدأ قانون العقوبات ، ومبدأ بشأن الجريمة الجنائية ، وعقيدة بشأن العقوبة.

8- القانون الإجرائي

يشير قانون الإجراءات إلى “جميع القواعد التي تحكم تنظيم ونشاط المحاكم التي تطبق القانون”. بمعنى واسع ، تعني جميع الأشكال التي يجب احترامها لإعمال حق أو مجموعة من القواعد. يحدد هذا القانون تنظيم المحاكم ، ويحدد الشكل والقواعد التي يجب على المحكمة المختصة بموجبها الفصل في المنازعات ،فهو القانون الذي يحدد طريقة التصرف.

وظيفة القانون الوطني

  • القانون هو مجموعة من المبادئ التي تعترف بها الدولة وتطبقها في إقامة العدل.فالقوانين مطلوبة في كل ثقافة ومجتمع ، للمساعدة في الحفاظ على النظام والامتثال للمعايير.
  • في حين أن هناك فرقًا نوعيًا بين القواعد المجتمعية والقوانين التي يمكن فرضها من قبل القضاء ، فإن القوانين تخدم غرض السيطرة على السلوك المنحرف.
  • غالبًا ما تستند قوانين الأمة إلى حد ما على الأعراف المجتمعية وتصبح أداة في أيدي الحكومة لمراقبة السلوكيات المنحرفة في المجتمع.
  • القوانين مكتوبة ومقننة ويمكن الاحتجاج بها في المحكمة ، لفرض عقوبات على من ينتهك هذه القواعد.
  • تحمي القوانين الحقوق والحريات الفردية.وتساعد المجتمعات في الحفاظ على النظام. (11)أهمية القانون في المجتمع – موضوع
  • توفر القوانين إطارًا وقواعدًا للمساعدة في حل النزاعات بين الأفراد. تُنشئ القوانين نظامًا يمكن للأفراد من خلاله رفع نزاعاتهم أمام جهة محايدة لتقصي الحقائق ، مثل القاضي أو هيئة المحلفين.
  • بدون قوانين سيكون من الصعب على الأفراد أو الشركات إجراء معاملات تجارية باستخدام البنوك.حيث توفر القوانين قواعد وحماية قابلة للتنفيذ فيما يتعلق بالضرائب والمعاملات التجارية وقوانين العمل والتأمين وغيرها من المجالات المهمة.

مهمة ادارة القانون وتحقيق العدالة المجتمعية

تحدد القوانين الواجبات والحقوق لجميع المواطنين على قدم المساواة ، بحيث يكون التعايش الاجتماعي ممكنًا.لذا يجب ان يكون الشخص المسئول عن هذا قادراً على تولى المهمة واتقانها بأكمل وجه.في الواقع ادارة القانون ليس مختصراً على وظيفة بعينها فهناك العديد من المهام التي تشير الى الهدف نفسه وهي حقوق المواطن وحق الدولة،فهناك المحاماة والمحاميين خريجين كليات الحقوق،وهناك القضاة ايضاً وهم نبذة من الشخصيات المتفوقة علميا واجتماعياً يتم اختيارهم بدقة بمعايير محددة.وهناك ايضاً الشرطة والعسكر والسياسيين والمستشارين وغيرها من المهام التي تحتاج الى دراسة واعية وعلم حول القانون،وليس مجرد اسم يطلق على الشخص.

انظر ايضاً: بحث كامل عن أهمية التعليم

طريقة وضع القوانين العامة (المصادر)

لا يحق لاي شخص ان يصدر قانوناً سوى الحاكم طالما كان في فترة الحكم المنتخب فيها بواسطة الشعب،كما يلزم عليه في بعض الأحيان اخذ المشورة من كافة الشعب بواسطة انتخابات ،وإلا سبب المزيد من الخلافات التي قد تؤدي الى التظاهر.

اما اذا اراد الشعب او الشخص من اصدار قانوناً معيناً ،يجب أن يتم التصويت عليه من قبل مجلسي النواب ومجلس الشيوخ. إذا صوت كلاهما لصالح مشروع القانون ليصبح قانونًا ، يتم إرسال مشروع القانون إلى الرئيس.إذا وقع الرئيس على مشروع القانون ، يصبح قانونًا وإن لا يوقع عليه يكون مرفوضاً ويجب اعادة النظر فيه.

مصادر القانون:

تقسم مصادر القانون الى المصادر الرسمية، والمصادر غير الرسمية التي يكون للفقه والقضاء دوراً مهماً فيها:

  • المصادر الرسمية:هي التشريع، و أحكام الفقه الإسلامي ومبادئ الشريعة الإسلامية، والعرف، وقواعد العدالة، هذه المصادر هي المصادر الرسمية التي يعود إليها القاضي للحكم في النزاع فيعود أولاً للتشريع، فإن لم يجد نصاً يُسعفه يعود الى الفقه الإسلامي والشريعة، فإن لم يجد فإلى العرف، فإن لم يجد الى قواعد العدالة.
  • المصادر غير الرسمية: وهي المصادر التي يسترشد بها القاضي في حال لم يجد نصاً يُسعفه في أي من المصادر الرسمية، والمصادر غير الرسمية هي الفقه، والقضاء.

خاتمة بحث عن القانون

في نهاية موضعنا هذا (بحث عن القانون)،يجب ان ندرك اهمية القانون في حياتنا وعقوبة مخالفته.كما يجب ان نتعرف على حقوقنا اتجاه الوطن واتجاه الافراد واتجاه انفسنا .وعلى العكس معرفة حقوق الوطن والمجتمع علينا .وعلينا ان نتخيل كيف سيكون شكل المجتمع بدون القانون؟ فقد تحتاج إلى توفير الحماية الخاصة بك لأنه لن يكون هناك قوة شرطة أو جيش. بدون الحماية المصرفية، قد تحتاج إلى إيجاد طرق أخرى للحصول على ما لا يمكنك توفيره لنفسك.بوجود القانون وادارته يمكن للأفراد الشعور بالأمان ، مما يؤدي إلى هياكل اجتماعية أوسع وإنتاجية أكبر.


اسئلة شائعة

القانون الجنائي ويسمى ايضاً قانون العقوبات، وهو مجموعة من القوانين التي تحدد الجرائم الجنائية ، وينظم القبض على الأشخاص المشتبه بهم واتهامهم ومحاكمتهم.

الاختلاف الرئيسي بين القانون العام والقانون الخاص هو ما إذا كان الفعل أو الأفعال تؤثر على المجتمع ككل أو في قضية بين شخصين أو أكثر. فالقوانين العامة هي قوانين مخصصة للتطبيق العام ، مثل تلك التي تنطبق على الأمة ككل أو فئة من الأفراد.بينما يتم سن القوانين الخاصة لصالح فرد معين أو مجموعة صغيرة ، مثل الدعاوى المرفوعة ضد الحكومة أو قضايا الهجرة أو التجنس الفردية.

لا يوجد تاريخ محدد يسمح بتأريخ أصل القانون. ومع ذلك نشأ مفهوم القانون مع اول تطبيق للعدالة منذ وجود البشر على الأرض،واخذ في التطور مع تطور الامم.

يحمي القانون الحقوق والحريات الفردية.وتساعد المجتمعات في الحفاظ على النظام،وتطبيق العدالة العامة.

نعم يعد القرآن قانوناً للمجتمع الإسلامي لكنه أعمَّ وأشمل، فهو شريعة ومنهج حياة.يجب علينا ان نتبع تعاليمه ،وان نتجنب ما نهانا الله فيما مذكور فيه بالنص،او اخذ عن الرسول صلى الله عليه وسلم.كما يجب ان يكون القانون متوافق مع الشريعة الإسلامية ولا يكون مخالفاً لها وإلا فقد فسد النظام وكان معادياً للدين الإسلامي.

المصادر والمراجع[+]

اترك تعليقا