advertisement

الجغرافيا المناخية،الاساليب واهمية الدراسة

0 6٬714

الجغرافيا والمناخ من العلوم وثيقة الصلة. الجغرافيا هي دراسة الحدود الجغرافية و السمات الفيزيائية والطبيعية للأرض في كل منطقة،بينما المناخ هو العلم الذي يدرس ظروف الطقس العام في منطقة معينة ،ومعرفة اهم التغيرات والظواهر المناخية التي تحدث فيها.حديثاً تم دمج علم الجغرافيا مع علم المناخ ،لإنشاء فرع جديداً يسمى علم الجغرافيا المناخية ،والذي يدرس مناخ منطقة محددة من الارض ومقارنتها مع مواقع جغرافية اخرى في نفس المنطقة او في منطقة اخرى،ودراسة التأثيرات او التغييرات المناخية التي تنشأ فيها ،وكذلك الظواهر التي تحدث في هذا الموقع بالتحديد ومعرفة اسبابها.لذلك إذا كنت تحاول تحديد تأثير أنماط الطقس على موقع جغرافي معين ، فأنت تدرس التفاعلات بين المتغيرات المناخية والجغرافية. هناك العشرات من المتغيرات الجغرافية المحتملة التي تلعب دورًا في المناخ ، لكننا سنركز على أهمها في هذا المقال.

advertisement

مقدمة عن جغرافيا المناخ

يدرس الجغرافيون المناخ باعتباره فرعاً من أفرع الجغرافيا الطبيعيـة ويعتمـدون فى ذلـك علـى أن تفسـير المنـاخ ومعرفـة ماهيته تتدرج فى سياق جغرافى من نقطة البداية وبمعنى آخر يكـون مـن محصـلة الانتقـالات فى الطاقـة الشمسـية بـين الغـلاف الجـوى وسـطح الأرض.حيث تتشـكل العناصـر الجويـة مثل الحرارة ، الضغط الجوى ، والرياح ، والتبخر ، والرطوبة ، التكـاثف ، والتسـاقط ، وغيرهـا وتأخـذ صـفات تتفـاوت مكانيـاً وزمنيـاً يمكـن قياسـها وتسـجيلها علـى شـكل بيانـات رقميـة يستعان بها في وصف حالة الجو السائدة بكل مكان على سطح الأرض.إذا وصفت حالة الجو إعتماداً على البيانات المسـجلة خـلال سـاعات مـن اليـوم أو يـوم كامـل أو بضـعة أيـام خـلال أسـبوع فـترة قصـيرة عـرف ذلـك بـأحوال الطقـس،اما إذا وصفت حالة الجو إعتماداً على متوسطات البيانات المسجلة خلال الشهر أو الفصل أو السنة أو عدة سنوات فترة طويلة عرف ذلك بالمناخ.حيث يهـتم علـم المنـاخ بدراسـة وتحليـل وتفسـير النتـائج المناخيـة التي يستخرجها من متوسطات أو معدلات الإحصاءات الجوية،وذلك فى ضوء العوامل المؤثرة فيها سواء جاءت تلك العوامـل أو الضـوابط مـن الغـلاف الجـوى أو مـن الغـلاف الصخرى أو من الغلاف المائى أو الغلاف الحيوى.

علاقة المناخ بعلم الجغرافيا

advertisement

اذا تمعنت في المقدمة السابقة عن الجغرافيا المناخية،ستجد ان العلاقة متبادلة بين سطح الأرض بما عليه من ظواهر مختلفة.فمجال دراسة علم الجغرافيا يرتبط بالظواهر الجوية المحيطة بالمواقع الجغرافية،ومن هنا جاء اعتبار علم المناخ أحد أفرع الجغرافيا الطبيعية .ويشترك مع علم الجغرافيا فى دراسة ظواهر الغلاف الجوى والأنشطة المصاحبة لها في طبقات الجو المحيط بالأرض.إذن دراسة المناخ فى علم الجغرافيا ( الجغرافيا المناخية ) وعلم الأرصـاد الجويـة مشتركان فى حقـل دراسـى واحـد ،قد يكونا مختلفـان فى المنهج ولكنهمـا يكونـان معـاً كياناً متكـاملاً.وقـد أرتبط تطور علم الجغرافيا المناخية بزيـادة القـدرة علـى ملاحظـة الغـلاف الجـوى وتسـجيل تغيراتـه وتـوافر المعلومـات الأساسـية الـتي تختلف من وقت لآخر ومن مكان لآخر،حيث تم استخدام الأقمار الصناعية في الكشف عن التغييرات المناخية حول الكوكب، وبذلك تطورت دراسة المناخ من من مجرد ملاحظات أرضية للظواهر الجوية فى مناطق معينة على سطح الأرض إلى دراسة شاملة،تصف ملامح كل ظاهرة وتفسر نظاماً وتحلل نتائجها وتوزع أنماطها وتوسع مجالها لكى تغطى الكرة الأرضية بأشملها.فجغرافيا المناخ اليوم دفعها تطور وسائل المعرفـة الجغرافيـة والتكنولوجيا الحديثـة للأرصـاد الجويـة والتقـدم فى الأساليب التحليلية الكمية.

اساليب دراسة الجغرافيا المناخية

1- استخدام الأساليب الكمية والنظم الجغرافية والنماذج الجغرافية

يتم استخدام اساليب الكمية والنظم الجغرافية لدراسة المناخ الجغرافي لمنطقة معينة على الأرض،مما أدى إلى تحول المناخ من المنهج الوصفى إلى المـنهج التحليلى،للوصـول إلى نتـائج أدق.حيث تم أبـراز العوامـل الجغرافية المؤثرة في عناصر المناخ،ومعالجة وتحليل العلاقة بين عناصر المناخ كمتغيرات تابعـة ومكونـات سطح الأرض كمتغيرات مستقلة .

advertisement

2- تحليل بيانات الأقمار الصناعية

advertisement

حيث يتم الاستعانة بالاقمار الصناعية التي تحيط بالكوكب ،لأعطاء المعلومات والبيانات اللازمة للتغير المناخي في مدة زمنية معينة،وايضاً لمراقبـة السـحب والأعاصـير وتصـنيفها .ويمكن ان يتم تحليل ودراسة هذه البيانات المرسلة من القمر الصناعي،للتنبؤ بأخبار الطقس والمناخ في منطقة محددة بعد زمن معين.كما يمكن رصد بعض المشاكل البيئية التي قد تسبب التغير المناخي ،مثل الإحتباس الحراري،تلوث الهواء ، دخان المصانع..وغيرها من المشكلات البيئية على الارض،ورصد درجة تركيز غازات الغلاف الجوى وبخاصة ثانى أكسيد الكربون ، الميثان،والأوزون. ومـن أهـم الأقمـار  الصناعية المناخية أقمار (GOES-7) ، (EOS) ، (EOS) ، (GOES-7) ، (GOES-7).

3- الدراسات المناخية التطبيقية

فقـد اهتمـت الدراسات الجغرافية الحديثة بدراسـة الجوانب التطبيقية بـين المنـاخ وبعـض الظـاهرات الطبيعيـة والبشـرية ،وهو ما يعرف بعلم المناخ التطبيقى وتوضيح دور المناخ فى تطور الظواهر الطبيعية ومظاهر النشاط البشرى.وكذلك دور الإنسان فى تغيير المناخ المحلى أو الإقليمى أو حتى العالمي فعلى سبيل المثال تناولت بعض الدراسات ظاهرة التلوث الهوائى والناتجة بفعل اشتعال آبار البترول بالكويت خلال وبعد حرب الخليج الثانية عام 1991م.

advertisement

تأثير الجغرافيا على المناخ

للجغرافيا تأثير كبير على مناخ منطقة معينة. تم التعرف على هذه الحقيقة ،منذ زمن قديم،حيث عرفت منطقة ما بطقسها البارد لأنها مرتفعة على سطح الأرض،واخرى اكثر سخونه لأنه قريبة من مجال الإشعاع الشمسي،واخرى متجمده لأنه في قطبي الأرض،واخرى كثيره الأمطار والرياح لأنها تقع على خط استواء الكوكب.تم توسيع هذه الصلة بشكل أكبر خلال القرن العشرين وبعده،وعرفت أربعة عوامل جغرافية رئيسية تلعب دورًا مهمًا في تحديد المناخ،كالأتي:

خط العرض

يعد خط العرض أو المسافة من خط الاستواء من أسهل الطرق لفهم التأثيرات الجغرافية على المناخ. بشكل عام ، المناخات الأكثر سخونة هي الأقرب إلى خط الاستواء ،بينما تتلقى خطوط العرض البعيدة عن خط الاستواء قدرًا أقل من ضوء الشمس وبالتالي يكون المناخ أكثر برودة. هناك استثناءات كبيرة لهذه القاعدة بناءً على متغيرات أخرى.بشكل تقريبي ، يمكن تقسيم الأرض إلى ثلاث فئات شاملة من حيث درجة الحرارة والفصول. المناطق الاستوائية ، حيث الدفء هو القاعدة ، تقع بين 23.5 درجة جنوبا و 23.5 درجة شمالا. المناطق المعتدلة ، التي تشهد مواسم محددة بوضوح ، وإن كانت بدرجات متفاوتة ، تقع بين حوالي 23.5 درجة و 66.5 درجة خط عرض في كل نصف من الكرة الأرضية. ما وراء خط العرض 66.5 درجة في كلا نصفي الكرة الأرضية هي المناطق القطبية ، حيث تهيمن الظروف الشبيهة بالشتاء على معظم إن لم يكن كل العام. يؤثر خط العرض أيضًا على اتجاه الرياح السائد. في المناطق الاستوائية والقطبية ، تميل الرياح إلى أن تهب من الشرق ، بينما في خطوط العرض المتوسطة المعتدلة ، تميل الرياح إلى تهب من الغرب.

الارتفاع

يلعب الارتفاع ، أو المسافة من مستوى سطح البحر ، أيضًا دورًا رئيسيًا في تحديد مناخ الموقع.هل سبق لك أن لاحظت أنه عندما تسافر إلى أعلى الجبل تتغير درجة حرارة الهواء،وقد تجد غطاء من الثلج ،في حين ان المنطقة حوله دافئة في الأساس؟ هذا لأن الارتفاع ، أو مدى ارتفاعك فوق مستوى سطح البحر ، يلعب دورًا في الظروف المناخية.فكلما ابتعدت عن سطح الأرض ، كلما كانت درجة حرارة الهواء أكثر برودة. وذلك لأن درجة حرارة الهواء تتناقص مع الارتفاع في طبقة التروبوسفير ، وهي أقرب طبقة من الغلاف الجوي إلى سطح الأرض. كلما ارتفعت في طبقة التروبوسفير ، كلما كانت درجة حرارة الهواء أكثر برودة.

التأثيرات الطبوغرافية

تؤثر التضاريس مثل الجبال والوديان والأودية والسهول على المناخ بطرق لا علاقة لها بالارتفاع. على سبيل المثال ، يمكن أن تؤثر سلاسل الجبال الكبيرة على أنماط هطول الأمطار. الجبال تجبر الهواء القادم على الارتفاع ؛ كما هو الحال ، فإنه يبرد ويتكثف ، مكونًا غيومًا وفي النهاية تمطر أو ثلجًا ، والتي تسقط عادةً على الجانب المواجه للريح من الجبال. ومن ثم ، فإن المناطق الواقعة على الجانب المواجه للريح من السلاسل الجبلية العالية تشهد هطولًا أكبر من المناطق الواقعة على الجانب المواجه للريح لأن الجبال تستنزف الرطوبة من الهواء بشكل أساسي.

الماء

يؤثر القرب من المحيطات والبحيرات وغيرها من المسطحات المائية بشكل كبير على مناخ المنطقة.حيث يحتفظ الماء بدرجة حرارته بسهولة أكبر من الهواء،أي أنه يستغرق وقتًا أطول للتسخين أو التبريد. وبالتالي ، فإن الماء يخفف درجات حرارة الهواء المحيط به ، بحيث تتعرض المواقع القريبة من المسطحات المائية لتغيرات أقل في درجات الحرارة.تميل المناطق الأقرب إلى المحيطات ،إلى مناخ أكثر رطوبة من المناطق الداخلية.

advertisement

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.