معلومات عن اللغة اليابانية،بحث شامل عن كتابتها وخصائصها وانتمائها

مقدمة عن اللغة اليابانية

اللغة اليابانية هي اللغة الرسمية لدولة اليابان ، وهي دولة جزرية تتكون من أربع جزر رئيسية هم ( كيوشو ، هونشو ، شيكوكو ، هوكايدو ) و أكثر من ستة آلاف جزيرة صغيرة ، وتقع في أقصى شرق آسيا .خلال الخمسين عاما الماضية و بعد الحرب العالمية الثانية بدأ العالم يلاحظ التطور الصناعي الضخم لليابان حتى أصبحت واحدة من الدول السبع الصناعية الكبرى ، ومع هذا التطور بدأ أهتمام الناس من جميع أنحاء العالم حول اليابان و اللغة اليابانية في التزايد ، وفي هذا الموضوع سنلقي نظرة حول أهم ما تحتاج معرفته حول اللغة اليابانية .

إلى أي شكل تنتمي اللغة اليابانية

حتى نتمكن من تحديد خصائص أي لغة علينا أولاً إيضاح نوعها و أشكالها .
و لإجراء هذا التصنيف نعتمد على طريقتين وهي :

التصنيف من حيث الأنتماء ( لأي أسرة لغوية )

في حالة اللغة اليابانية يصعب تحديد أستنتاج واضح لأي الأسر اللغوية تنتمي ، فكثيرا ما يتم أعتبارها واحدة من اللغات الألطية ، ولكن بسبب تحديد تشابهات بينها و بين أسرات لغات مختلفة ، فعملية إرجاعها إلى مجموعة لغات محددة سيكون أمرا صعبا .

التصنيف من حيث التشابه في الشكل

هذا التصنيف يعتمد على تصنيف اللغات هيكليا من حيث الصوتيات والقواعد النحوية و الكلمات ، و يتم توزيع اللغات إلى ( لغات إلصاقية ، لغات أنعزالية ، لغات أشتقاقية ، وغيرها ).(1)Japanese language | Origin, History, Grammar, & Writing-britannica.comاللغة اليابانية تنتمي إلى اللغات الإلصاقية و تتكون الجمل في اللغات الإلصاقية من جزئين أساسين.يمكن تعريف خصائص هذا الشكل كالتالي :

  • كلمة مستقلة : و هي كلمة تكون أسم أو فعل غير مصرف تحمل معنى حقيقي وواضح بحد ذاتها و لا تخضع لأي تغيرات في الشكل مع التغير النحوي للجملة .
  • كلمة وظيفية : مثل و التي تلتصق بالكلمة المستقلة لإيضاح موضعها النحوي من الجملة و لا تحمل أي معنى بحد ذاتها .

私(انأ)+が(ga) 牛乳(بيلحلا)+を(wo) 飲(برشي)ん+だ(da)مثال :
في المثال السابق ال (ga) تشير إلى أن أنا هو الفاعل ، ال (wo) تشير إلى أن الحليب هو المفعول به ، و ال (da) تشير إلى أن الفعل يشرب حدث في الماضي ليصبح يشرب ، وقد سمي هذا الشكل من اللغات بالإلصاقية لأن الكلمات الوظيفية تلتصق بالكلمة المستقلة و تصبح جزء لا يتجزأ منها ومن خلالهما معا يتضح معنى الجملة. كما تنتمي اللغة التركية و الكورية و الهنجارية إلى هذا التصنيف .

اقرأ ايضاً:

اللغة الأكثر تداولاً في العالم

ترتيب الجملة اليابانية

ترتب أي جملة من أي لغة في العالم طبقا لواحدة من ثلاث طرق للترتيب هي :

  • فاعل (S ) + مفعول (O ) + فعل (V ) = SOV مثل اللغة اليابانية.
  • فاعل (S ) + فعل (V ) + مفعول (O ) = SVO مثل اللغة الإنجليزية.
  • فعل (V ) + فاعل (S ) + مفعول (O ) = VSO مثل اللغة العربية.
قد تفيدك قراءة هذه المقالات:

غالبا ما تسهل دراسة اللغات ذات نفس ترتيب لغتك الأم عملية، و لذلك يصعب على متحدثي اللغة العربية تعلم اللغة اليابانية لأن أوجه التشابه بين اللغتين محدودة للغاية .(2)The Japanese Language-web.mit.edu

كتابة اللغة اليابانية

تكتب اللغة اليابانية باستخدام ثلاث أبجديات مختلفة ، و لكن تنطق بنفس الأصوات .وهذه الأبجديات هي ( الهيراجانا ، الكاتاكانا ، الكنجي ).

  • الهيراجانا: هي الأبجدية المستخدمة في كتابة الأدوات النحوية و توابع الصفات و الأفعال بعد إكمالا لنطق رموز الكانجي .
  • الكاتاكانا :هي رموز تستخدم فقط لكتابة الكلمات الأجنبية عن اللغة اليابانية مثل الكلمات الإنجليزية الدخيلة و أسماء الشركات الأجنبية .
  • الكانجي: هي رموز صينية أنتقلت إلى اليابان في القرن الخامس الميلادي مع انتقال الديانة البوذية للبلاد.

كانت اللغة اليابانية لغة منطوقة فقط و لا يمكن كتابتها قبل انتقال الرموز الصينية ، و مع الوقت تم تبسيط أبجدية الهيراجانا للتمكن من قراءة وتعلم الرموز الجديدة ، و استمرت اللغة اليابانية في استخدام الأبجديتين معا حتي الحرب العالمية الثانية كان عدد رموز الكانجي حوالي خمسين ألف رمز ، ولكن بعد خسارة اليابان في الحرب أجبرت الولايات المتحدة اليابان على تبسيط اللغة فتم تقليص عدد الرموز إلى حوالى ألفي رمز مستخدمين في الحياة اليومية و الكتابة .(3)Japanese Language – Encyclopedia of Japan-doyouknowjapan.com

اقرأ ايضاً:

بحث عن اللغة الإنجليزية واهميتها (English language)

خصائص اللغة اليابانية

أسرع طريقة لتحليل خصائص لغة ما هو عن طريق مقارنتها بلغة أخرى .فالعلم الذي يقارن بين اللغات يدعى ( علم اللغة التقابلي ) ، وهذا الأمر لا ينطبق فقط على المقارنة بين القواعد النحوية فقط بل على الصوتيات و أنشطة الكلام و اللغة أيضا .

هذه الدراسة التقابلية غرضها إيضاح أوجه الشبه و الأختلاف بين اللغتين ، و الأستفادة منها في عملية تعلم اللغات .فالدارسين الأجانب للغة اليابانية غالبا ما يعتبرونها لغة يسودها الغموض ، دعنا نفحص بعض الأسباب وراء هذا القول :

  • لا يوجد في اللغة اليابانية _ إلا باستثناء حالات قليلة _ شكل نحوي يميز بين الجمع و الإفراد في الجملة .مثال 本を買った قد تعني أشتريت كتابا أو أشتريت مجموعة من الكتب ففي اللغة اليابانية لا يوجد و سيلة لإيضاح الفرق إلا بكتابة عدد الكتب التي أشتريتها .بالطبع يوجد طرق لجمع الكلمات ولكنها تنطبق على الضمائر و عدد قليل من الأسماء.
  • اللغة اليابانية غالبا ما تظهر المعلومات الهامة في نهاية الجملة ، فكمتحدثين للغة العربية فنحن نهتم بوضع الفعل في بداية الجملة لإيضاح الحدث الذي نتكلم عنه .
  • لا يوجد تأنيث أو تذكير للأسماء و الأفعال ، فباستثناء الضمائر التي تحدد جنس المتحدث و عدده لا يوجد فرق بين الجمل المؤنثة و المذكرة ، كما أنه لا يوجد فرق بين التحدث للعاقل أو الجماد .

معلومات عن اللغة اليابانية

  • اللغة اليابانية تكتب من اليسار إلى اليمن أو من الأعلى إلى الأسفل و عند الكتابة بالطريقة الرأسية يتم ترتيب الأعمدة من اليمين إلى اليسار .
  • أبجدية الهيراجانا و الكاتاكانا تحتوي على ستة و أربعين حرفا لكل منها على حدى و جميع الحروف هي حروف متحركة فتنطق ( كا ، سا ، رو ، إلخ ) باستثناء حرف واحد وينطق ( ن ) .
  • يمكنك أختبار لغتك اليابانية عن طريق الخضوع لأمتحان ( JLPT Japanese language proficiency test ) و الذي يقام مرة واحدة كل عام في بداية شهر ديسمبر تحت إشراف مؤسسة اليابان ، ولكن يختلف مكان إقامة الأمتحان كل عام .

خلاصة البحث عن اللغة اليابانية

من المعروف أن تعلم أي لغة جديدة أمر يتحدى قدراتنا في الحفظ و الفهم معا .ويحتاج هذا الأمر إلى الكثير من الدراسة و الصبر و الممارسة بشكل دائم .كما ان تعلم اللغات يفيدنا في فهم الأختلافات الثقافية بين مجتمعاتنا التي تربينا فيها و المجتمعات الآخرى ، فالأبحاث قد أثبتت أن تعلم اللغة الأجنبية قد يحبي من الإصابة بمرض ألزهايمر بنسبة كبيرة .

المصادر والمراجع[+]

اترك تعليقا