advertisement

المستشفى الافتراضي على الانترنت: مفهوم جديد للخدمات الصحية

0 909

مفهوم المستشفى الافتراضي على الانترنت هو مفهوم جديد ومبتكر في مجال الخدمات الصحية، يستخدم التكنولوجيا للتغلب على بعض التحديات التقليدية في هذا المجال. من خلال هذه التكنولوجيا، يمكن تحسين جودة الخدمات وزيادة رضاء المستفيدين والأطباء. كما يمكن تخفيض التكاليف والزمن والجهد المبذول في تقديم واستقبال الخدمات. ولكن هذه التكنولوجيا تحتاج إلى تطوير مستمر ومراعاة الجوانب الأخلاقية والقانونية والأمنية المتعلقة بها.

advertisement

اشكال المستشفيات الافتراضية

مواقع إلكترونية للمستشفيات والأطباء

أحد أشكال المستشفى الافتراضي على الانترنت هو إنشاء مواقع إلكترونية للمستشفيات والأطباء، وربطها بالأجهزة والهواتف الذكية. من خلال هذه المواقع، يمكن توفير المعلومات الخاصة بالأطباء والخدمات الطبية المقدمة، وإبلاغ المرضى بالمواعيد وإمكانية تأجيلها أو إلغاؤها. كما يمكن ربط هذه المواقع بمواقع التواصل الاجتماعي، لزيادة التفاعل والثقة بين المرضى والأطباء.

advertisement

ومن خلال هذه المواقع، يمكن أيضاً تمكين المرضى من اختيار الطبيب المعالج من خلال قاعدة البيانات والمعلومات الموجودة، لضمان الاستفادة من الأطباء أصحاب التخصصات النادرة أو ذوي الخبرة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن تمكين المرضى من مراسلة طبيبهم في أي مكان وفي أي وقت للاستشارة أو التشخيص عن بُعد من خلال قاعدة المعلومات.

بطاقات رقمية ذكية للمرضى

أشكال أخرى من المستشفى الافتراضي على الانترنت هي استخدام بطاقات رقمية ذكية للمرضى، تحتوي على شرائح تضم تاريخهم الصحي ومشاكلهم الصحية وفصيلة دمهم والأشعة والتحاليل الخاصة بهم. هذه البطاقات تتميز بالخصوصية والسرية، وتسهل على الأطباء الاطلاع على حالة الممرضى وتقديم العلاج المناسب لهم.

advertisement

كما يمكن استخدام هذه البطاقات في حجز المواعيد ومراجعة المرضى عن بُعد،فبدلاً من أن يظل المرضى من كبار السن أو المتعبين في ردهات المستشفى، يمكنهم تمرير البطاقة على جهاز خاص، والحصول على تشخيص طبي عن بُعد من خلال التقنية. هذا الأمر يوفر الوقت والجهد والزمن على الطبيب والمريض، خصوصاً في العروض الصحية والتي تكون من الدرجة الثانية أو المراجعات العادية التي لا تحتاج إلى كشف مباشر.

advertisement

عيادات افتراضية وخدمات صحية عبر الانترنت

أشكال أخيرة من المستشفى الافتراضي على الانترنت هي فتح عيادات افتراضية ومواقع خدمات صحية عبر الانترنت، حيث يستطيع المريض من خلالها الاتصال بالطبيب مباشرة على موقع العيادة أو الموقع الصحي، على أن يكون مجهزاً بكمبيوتر وانترنت وكاميرا. من جهته، يقوم الطبيب بتشخيص المريض ووصف الدواء والقيام بمتابعته صحياً.

فالمريض عن طريق هذه الخدمة ليس بحاجة لأخذ موعد ولا للتنقل، خصوصاً إذا لم يكن الطبيب والمريض في نفس المكان أو الزمان. هذه التكنولوجيا تنتشر بسرعة كبيرة في بعض الدول، مثل أمريكا، حيث فُتحت أول عيادة افتراضية في هاواي في بداية 2009. بل إن بعض المواقع تعطي للمرضى إمكانية عرض حالتهم بكل الوثائق الطبية من تقارير أو أشعة على متخصصين أجانب. كما تتيح بعض المواقع للمرضى التواصل مع بعضهم عبر غرف حوار للحديث حول مشاكلهم الصحية.

فوائد المستشفى الافتراضي على الانترنت

advertisement

  • يساهم المستشفى الافتراضي على الانترنت في تحسين جودة الرعاية الصحية والوصول إليها، خاصة في المناطق النائية أو المحرومة أو التي تعاني من نقص في الموارد أو الكوادر.
  • يقلل المستشفى الافتراضي على الانترنت من التكاليف والزمن والجهد المبذول في نقل المرضى والأطباء والمعدات والأدوية، مما يزيد من كفاءة وفعالية الخدمات الطبية.
  • يعزز المستشفى الافتراضي على الانترنت من التعاون والتعلم المستمر بين المهنيين الصحيين، من خلال تبادل الآراء والخبرات والحالات والأبحاث.
  • يوفر المستشفى الافتراضي على الانترنت فرصة للابتكار والإبداع في تطوير حلول طبية جديدة ومخصصة لكل مريض، باستخدام تقنيات مثل التشخيص والعلاج والجراحة عن بعد، والواقع المعزز والافتراضي، والروبوتات والأجهزة القابلة للارتداء.

تحديات المستشفى الافتراضي على الانترنت

  • يواجه المستشفى الافتراضي على الانترنت بعض التحديات في مجالات مثل التشريعات والأخلاقيات والأمن. فهناك حاجة إلى تطوير قوانين وسياسات تحدد حقوق ومسؤوليات كل طرف مشارك في هذا النظام، وكذلك ضوابط لحماية خصوصية وسلامة المعلومات الطبية.
  • يحتاج المستشفى الافتراضي على الانترنت إلى توفير بنية تحتية تقنية موثوقة ومستقرة، تضمن سلاسة وجودة التواصل بين المستخدمين، دون انقطاع أو تأخير أو تشويش.
  • يتطلب المستشفى الافتراضي على الانترنت تغيير في الثقافة والممارسة الطبية، لتقبل واستخدام هذه التقنيات الجديدة بشكل فعال وآمن، ولتحقيق التوازن بين العلاقة الإنسانية والآلية بين المرضى والأطباء.

advertisement

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.