شخصية مؤثرة

الدكتور محمد مشالي طبيب الغلابة

طبيب الغلابة

ولد الدكتور محمد عبد الغفار مشالي عام 1944 فى محافظة البحيرة،وتخرج من كلية الطب بالقصر العينى.يقول محمد مشالي : أكتشفت بعد تخرجي ان ابي ضحى بتكاليف علاجه ليجعل مني طبيبا . فعاهدت الله ألا اخذ قرش واحد من فقير او معدوم.من هو محمد مشالي ؟ولماذا لقب بطبيب الغلابة؟اين تعلم الدكتور محمد مشالي ؟ كيف ضحى الدكتور محمد مشالي بحياته من اجل الفقراء والمرضى ؟ كل هذه التساؤلات ستعرفها من خلال هذا المقال.

نشأته

الدكتور محمد مشالي طبيب الغلابه، ولد الدكتور محمد عبد الغفار مشالي عام 1944 فى محافظة البحيرة فى بيئه متوسطة حيث كان أبيه يعمل مدرسا ً .أنتقل مع ابيه لمحافظة الغربية ليستقر هناك .

اصطحبه والده  فور انتهاء مرحلة الدراسة الثانوية ليقدم له في كلية الطب ثم فوجئ بأن المصاريف مرتفعة، فأخبره بالبحث عن مجال  آخر. ولكن كان من حسن حظه صدور قرار من الرئيس الراحل جمال عبد الناصر بقرار بمجانية التعليم ما أتاح له أن يحظى بفرصة لاستكمال حلمه والالتحاق بكلية الطب.فتخرج الدكتور محمد مشالي من كلية الطب بالقصر العينى من أوئل دفعته  عام 1967 .

رحلته فى الطب

في عام 1975 افتتح عيادته الخاصة في طنطا،وله عيادة اخرى فى أحدى المناطق الشعبية بقرية محلة روح .يقول محمد مشالي : أكتشفت بعد تخرجي ان ابي ضحى بتكاليف علاجه ليجعل مني طبيبا .فعاهدت الله ألا اخذ قرش واحد من فقير او معدوم.

ويحكى موقفًا حدث معه وهو قيام طفل بإشعال النار في نفسه ليريح أسرته من مصاريف علاجه التي كانت تعجز والدته عن دفعها في ظل احتياجات باقي أشقائه، معلقًا لو وجد من يحنو عليه لما كان مات بسبب الفقر.فعاهد الله ان لا يأخذ قرش واحد من فقير او معدوم ،وأن يسخر نفسه لمعالجة الفقراء .(1)www.youtube.com

تضحياته فى مجال عمله

كان يعالج الفقراء مجانا بل ويعطيهم بعض الأدويه مجانا ،وكان يأخذ عشرة جنيهات من المرضى القادرين ماديا.ظل الطبيب منحنى الظهر سائرا على قدميه بملامح ملابسه التي لا تتجاوز موديل السبعينيات من القرن الماضي باحثا عن الفقير وكل ذي حاجة ليكشف عليه بالمجان، وحدد سعر الكشف ١٠ جنيهات،يصطف مئات المرضى يوميا امام عيادته المتواضعة ،و يعمل الدكتور محمد 10 ساعات يوميا من الساعة 9 صباحا وحتى الساعة 7 مساءا ليعالج أكبر عدد من الناس .

زهده

محمد مشالي لا يملك سيارة ولا حتى هاتف خلوي يسير من منزله الى العيادة سيرا على الاقدام رغم ان عمره بلغ 80 .حتى عندما سمع أحد اثرياء الخليج عن قصته تبرع له بــ20 ألف دولار و اهداه سيارة رأفتا بحاله لكن بعد سنة اكتشف فاعل الخير عند عودته لمصر ان محمد وزع المال على مرضاه الفقراء وباع السيارة ليشترى اجهزة تحاليل ليحلل لمرضاه مجانا.

كما عرضت عليه كثير من البرامج المساعدة كبرنامج قلبى أطمأن الذى عرض عليه ان يبنى له عيادة كبيره خاصه بدلامن عيادته المتواضعه ولكنه رفض  وقال له اذا كنت حقا تريد المساعده فأذهب الى اى مؤسسه خيريه  كدار الأيتام مثلا فساهم فى المساعده فيها أما انا فلا احتاج الى مساعده يكفينى قوتى اليومى الحمد الله ، فأهداه غيث مقدم البرنامج سماعة طب  فقبلها منه كهديه وقال له تكفينى هذه.كما  أنه رفض رحلة عمرة من إحدى الجمعيات الأهلية كنوع من التكريم له لما قدمه من رحلة كفاح للمرضي غير القادرين.(2)www.youtube.com

وأضاف طبيب الغلابة أنه لا يستطيع الذهاب لأداء العمرة خوفًا على المرضى غير القادرين والغلابة المترددين على عيادته .

ترقياته فى الطب

ترقي لمنصب مدير مستشفى الأمراض المتوطنة ، ثم مديرا لمركز طبي سعيد حتى بلغ السن القانونى للمعاش عام 2004 .

هواياته

وحول هواياته، كشف الطبيب قائلًا: “أهوى القراءة واستغل أوقات فراغى فى القراءة للحصول على المعرفة، ولا أقرأ فى الطب فقط ولكن أقرأ فى العلوم والسياسة، وفى جميع المجالات من أجل اكتساب المعلومات”، مؤكدًا على أن يعشق كتابات طه حسين عميد الأدب العربى وله منزله كبير لديه، مشيرا أن والده كان رجلا مثقفا وكان من كبار رجال التعليم، وغرس فيه حب العلم والقراءة والثقافة وحب عميد الأدب العربى الدكتور طه حسين.

مشددًا على أنه قرأ كتاب “المعذبون فى الأرض” وتعاطف معها كثيرا لأنها تتماشى مع سياسته، بأن يكون هناك عدالة اجتماعية وعدم وجود تفاوت كبير بين طبقات المجتمع، وأن يستطيع الفقير أن يعيش ويأكل، مثل الغنى وأن يكون هناك توافق ورحمة من الأغنياء على الفقراء، كما أن الكتاب ينادى بالعدالة الاجتماعية والتعاطف مع الفقراء وأن يعيشوا فى مستوى انسانى، كما كان يقرأ وتأثر لكتب محمد حسنين هيكل، وكتب لموسى صبرى، وإبراهيم سعده، ومحمود عوض، كما تأثر بكل كتب مصطفى آمين، رافضا القراءة للمستشرقين لان لهم اتجاهاتهم الخاصة.(3)مقالة بعنوان / الدكتور محمد مشالى.. اسم للأمل من- جريدة الدستور

عائلته

تكفل برعاية أخوته وأبناء أخيه الذي توفي مبكرا، لذالك تأخر فى الزواج ، ولديه 3 اولاد ذكور  ، عمرو” مهندس ويعمل بإحدى شركات البترول، والمهندس “هيثم ” يعمل فى شركة بالقاهرة، و”وليد” حاصل على بكالوريوس تجارة إنجليزى ويعمل بشركة مجتمعات عمرانية بالقاهرة . (4)مقالة بعنوان /صور.. حملة شعبية لتكريم طبيب الغلابة بالغربية.. الدكتور محمد مشالى لـ”اليوم السابع”: أعالج المرضى فى عيادتى بـ5 و10 جنيهات..و”المعذبون فى الأرض” لطه حسين غير حياتى.. ويوجه رسالة لأطباء الفيزيتا: الكفن ملوش جيوب من- صحيفة اليوم السابع

تكريم الدكتور محمدمشالي

وتقديرا لجهوده أطلقت محافظة الغربية اسمه على أحد الشوارع في طنطا، وذلك بعد أن طالب سكان المحافظة بتكريمه.كما تم تكريمه من قبل الدوله بأستلامه درعا لتقدير جهوداته .وتم تسليمه العضويه الشرفيه لنادى الزمالك مدى الحياة ،وذالك لأنه نشأ مشجعا لنادى الزمالك.

وفاته 

توفي الدكتور محمد مشالي طبيب الغلابة فى  28 يوليو 2020 ،إثر هبوط مفاجئ في الدورة الدموية.تأثر العديد من خبر وفاته العديد من المحبين له  حيت انه توفي بعد ايام قليلة من شهرته ومعرفته ،وكانت جنازته  بمسقط رأسه في إيتاي البارود، بمنطقة ظهر التمساح  .

وفى الخاتمة: نحب ان نوجه رسالتنا لجميع الأطباء لما عليهم من مسئوليات اتجاه كل شخص مريض يحتاجه ، فعند دخولك لكلية الطب يجب عليك التفكير فى مسئولياتك فسوف تسئل عنها يوم الحساب ،تخيل ان هناك شخص ما  توفى بسبب مرض ما وكان بأستطاعك ان تداويه، ولكن لم تفعل من أجل المال ! .

المصادر والمراجع[+]

السابق
العادة السرية وخطورتها على المجتمع
التالي
تاريخ الأزهر منذ اكثر من ألف عام

تعليق واحد

أضف تعليقا

  1. التنبيهات : غيث مقدم برنامج قلبي اطمأن - أبحاث دوت نت

التعليقات معطلة.